Go to Contents Go to Navigation

من المحتمل أن يتم حرق جثة المخرج السينمائي الكوري الجنوبي كيم كي-دوك في لاتفيا

ثقافة/رياضة 2020.12.13 10:01
من المحتمل أن يتم حرق جثة المخرج السينمائي الكوري الجنوبي كيم كي-دوك في لاتفيا - 1

سيئول، 13 ديسمبر (يونهاب) -- من المحتمل أن يتم حرق جثة المخرج السينمائي الكوري الجنوبي الشهير "كيم كي-دوك" في لاتفيا، حسبما أفاد مصدر دبلوماسي مطلع يوم السبت.

وتوفي كيم في مستشفى محلي في لاتفيا في فجر يوم 11 ديسمبر (بتوقيت لاتفيا)، بعد تدهور حالته الصحية جراء إصابته بفيروس كوفيد-19 وفقًا لما أفادت به وكالة "تاس" الروسية للأنباء يوم 11 نقلًا عن أبرز البوابات الالكترونية في المنطقة البلطيقية "دلفي".

وقال المصدر الدبلوماسي إن عائلة كيم طلبت من سفارة كوريا الجنوبية لدى لاتفيا أن تنوب عنها في مراسم جنازة كيم، مشيرة إلى الصعوبات في السفر إلى لاتفيا بسبب وباء كوفيد-19.

وتجري سفارة كوريا الجنوبية محادثات مع عائلة كيم بشأن مراسم الجنازة.

وقد وصل كيم إلى لاتفيا يوم 20 من الشهر الماضي، ولكن انقطع الاتصال به منذ يوم 5 من هذا الشهر، وفقًا لمصدر محلي في لاتفيا.

وأورد موقع دلفي أن المخرج كيم كان يخطط لشراء منزل في مدينة جورمالا الواقعة شمال لاتفيا، وهي واحدة من الوجهات السياحية الرئيسية في لاتفيا، والحصول على حق الإقامة الدائمة فيها.

وفي حين أن أعمال كيم السينمائية اجتذبت الجماهير العالمية لسنوات عديدة، إلا أنه قد ظل مؤخرًا بعيدًا عن الأنظار في بلده الأصلي وسط مزاعم متعددة بسوء سلوكه الجنسي.

وكانت ممثلة قد اتهمت المخرج كيم بالاعتداء الجنسي والجسدي عليها في عام 2017، عندما بدأت حركة #MeToo (#أنا_أيضًا) في البلاد. وفي الشهر الماضي، خسر كيم دعوى قضائية رفعها ضد الممثلة ومحطة تلفزيونية محلية أبلغت عن مزيد من مزاعم سوء السلوك الجنسي ضده.

يذكر أن المخرج كيم كي-دوك فاز بجائزة الدب الفضي عن فيلم الفتاة السامرية في مهرجان برلين السينمائي الدولي في عام 2004. كما حصد جائزة الأسد الذهبي عن فيلم بييتا في مهرجان البندقية السينمائي عام 2012.

(انتهى)

antar@yna.co.kr

اكثر الاخبار قراءة ثقافة/رياضة
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك