Go to Contents Go to Navigation

مون يعتذر للشعب عن الارتباك المتعلق بدفع إدارته للإصلاح النيابي

سياسة 2020.12.07 15:54
مون يعتذر للشعب عن الارتباك المتعلق بدفع إدارته للإصلاح النيابي - 1

سيئول، 7 ديسمبر (يونهاب)-- اعتذر الرئيس مون جيه-إن اليوم الاثنين إلى الشعب عن الارتباك الناجم عن سعي إدارته من أجل إصلاح مؤسسات السلطة وخاصة النيابة العامة ".

وأعرب عن أمله في أن تكون هذه "آخر آلام" مجهودات الإصلاح الديمقراطي.

ويبدو أن تصريحات الرئيس جاءت كاستجابة على الصراع بين وزيرة العدل تشو مي-إيه والنائب العام يون سوك-يول.

"أعتذر بشدة كرئيس عن الوضع السياسي المربك الذي أثار القلق بين المواطنين في الوقت الذي يحتاجون فيه إلى توحيد قلوبهم من أجل التحكم في وباء كوفيد-19 ومن أجل معيشتهم"، وفقا لما أفاد به الرئيس أمام صحفيين في لقائه الأسبوعي مع كبار مساعديه بالبيت الأزرق.

"إذا تم حل المشكلة من خلال عمليات وإجراءات ديمقراطية، سيساعد هذا على ترسيخ الديمقراطية".

تأتي تصريحات الرئيس في الوقت الذي يستعد فيه الحزب الديمقراطي الحاكم الذي يستحوذ على غالبية المقاعد البرلمانية، لتمرير سلسلة من مشاريع القوانين الرامية لمنح سلطات تحقيق أكبر للشرطة وإصلاح جهاز المخابرات الوطني.

وقال الحزب إن هذا سيمهد الطريق لإطلاق وكالة تحقيقات غير قضائية تنظر في قضايا فساد كبار المسؤولين الحكوميين، بأي ثمن قبل انتهاء الدورة البرلمانية العادية في وقت لاحق من الأسبوع.

وقال مون إن كوريا الجنوبية حصلت أخيرا على فرصة "الإصلاح المنهجي" لمؤسسات السلطة في البلاد التي غالبا ما تُتهم بالتأثير السياسي.

وأضاف أن هذا يعتبر "وقتا تاريخيا" لفتح فصل جديد في ترسيخ الديمقراطية بالبلاد.

وقال الرئيس إنه يأمل في تمرير مشاريع قوانين الإصلاح ذات الصلة وإنشاء مكتب تحقيقات في فساد كبار المسؤولين.

(انتهى)

heal@yna.co.kr

اكثر الاخبار قراءة سياسة
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك