Go to Contents Go to Navigation

فرقة إنهايبن تأمل في أن يتم تذكرها كـ"فرقة عالمية صنعها الجمهور"

فرقة إنهايبن تأمل في أن يتم تذكرها كـ"فرقة عالمية صنعها الجمهور" - 1

سيئول، 30 نوفمبر (يونهاب)-- قالت فرقة إنهايبن الشبابية الجديدة المكونة من 7 أعضاء فائزين في برنامج "آيلاند"، إنها تريد بناء أسطورة مثل "فرقة عالمية صنعها الجمهور".

"سيكون من المشرف بالنسبة لنا أن يتم تذكرنا دائما كفرقة عالمية صنعها الجمهور بما أن فرقتنا كونها فرقة صنعها الجمهور العالمي"، وفقا لما أفاد به العضو جاي في أول عرض إعلامي للفرقة على الأطلاق عقد اليوم الاثنين.

"نشعر بالسعادة والمسؤولية عندما تتم مناداتنا بالفرقة التي صنعها الجمهور العالمي، لأن بفضل حب جمهورنا العالمي وصلنا لما نحن عليه الآن"، وفقا للعضو سونغ هون.

وتتكون الفرقة متعددة الجنسيات من 7 أعضاء وهم جونغ وون، وجايك، وجاي، وهي سونغ، وسونغ هون، ونيكي، وسونو، وكانت تتحدث في عرض انطلاقها الأول قبيل إطلاق أولى ألبوماتها بعنوان "بوردر: داي وان".

ووفقا لما أشار إليه كل من جاي وسونغ هون، لعب الجمهور دورا مركزيا في تكوين إنهايبن، منذ تشكيلها وحتى ظهورها الأول. حيث صوت المشاهدون من 180 دولة لأعضائهم المفضلين في برنامج "آيلاند" برنامج المسابقات التلفازي الذي أنُتج بشكل مشترك على يد كل من شركة سي جي إيه أند إم ووكالة بيغ هيت إنترتينمنت.

وسببت الفرقة ضجة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي حتى قبل انطلاقها، وجذب كل حساب من حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة مثل تويتر ويوتيوب وتيك توك أكثر من مليون مشترك.

وعلى الرغم من أن بث مراحل مشاركاتهم في البرنامج في جميع أنحاء العالم لم يكن عملا سهلا، قال أعضاء الفريق إن هذا تحول لفرصة ساعدتهم على صقل مهاراتهم وبناء عمل جماعي بينهم.

وعبر هي سونغ عن أن طموحهم المشترك في إطلاق فرقتهم كان بمثابة الغراء الذي جمع أعضاء الفريق السبعة المختلفين عن بعضهم البعض.

"ذكريات السعي من أجل هدف (مشترك) وهو الانطلاق رسميا هو شيء يربطنا سويا. على الرغم من أعمارنا المختلفة واختلاف المناطق التي نعيش بها وجنسياتنا تقربنا من بعض بهذا الهدف".

وكونت الفرقة من أعضاء من جنسيات مختلفة تشمل كوريا الجنوبية والولايات المتحدة وأستراليا واليابان.

الظهور في برنامج المسابقات كان مسيرة مختلفة، حيث حصلت الفرقة على نصائح ودعم من عمالقة ونجوم صناعة الموسيقى مثل رئيس بيغ هيت بانغ شي-هيوك ونجوم بي تي إس العالميين.

"حلم معظمنا في أن نصبح نجوما بعد أن رأينا بي تي إس. وكان شرف بالنسبة لنا تقليد أغنيتهم في برنامج "آيلاند" وتلقي نصائح منهم"، وفقا لجاي الذي أشار إلى زيارة الفرقة العالمية مواقع التصوير وتشجيعها المتدربين ليشعروا بالثقة في أنفسهم ويحبوا أنفسهم.

"حاولنا التعلم ليس فقط من موسيقى وعروض بي تي إس ولكن من سلوكياتهم كفنانين أيضًأ. أتمنى أن نتمكن من اتباعهم وأن نصبح فريقا يمكنه الترويج لموسيقى الكي-بوب في جميع أنحاء العالم"، وفقا له.

وأشار جونغ وون إلى نصيحة بانغ حول كيفية أن يصبح المرء موسيقيا في عالم الكي-بوب. وقال "أخبرنا بانغ بأنه لا موسيقي في عالم الكي-بوب بلا جمهور، ما يجعلنا نتعهد بأن إنهايبن سيصبح فريقا محبوبا من الجمهور العالمي ويمكنه أيضا أن يستجيب إلى هذا الحب ويرده".

وعقد المؤتمر الصحفي اليوم الاثنين حيث قدمت الفرقة اثنين من أغانيها وهما "ليت مي إين (20 كيوب) و "غيفن تيكن"، عبر الإنترنت في ظل تفشي جائحة كورونا وارتفاع حالات الإصابة.

وأطلقت الفرقة ألبوما مكونا من 6 أغاني في السادسة مساء اليوم. ويشمل الألبوم الأغنية الرئيسية القوية "غيفن تيكن".

(انتهى)

فرقة إنهايبن تأمل في أن يتم تذكرها كـ"فرقة عالمية صنعها الجمهور" - 2
فرقة إنهايبن تأمل في أن يتم تذكرها كـ"فرقة عالمية صنعها الجمهور" - 3

heal@yna.co.kr

اكثر الاخبار قراءة أمواج الثقافة الكورية
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك