Go to Contents Go to Navigation

(شامل)كوريا تبلغ عن 271 إصابة جديدة بكورونا خلال يوم أمس...تسجيل أقل من 300 للمرة الأولى في 6 أيام

جميع العناوين 2020.11.23 11:44

255 إصابة محلية و16 إصابة وافدة من الخارج... 4 حالات وفاة جديدة

سيئول، 23 نوفمبر(يونهاب) -- سجل عدد الإصابات اليومية بفيروس كورونا المستجد في كوريا الجنوبية أقل من 300 إصابة للمرة الأولى منذ 6 أيام بسبب إجراء اختبارات أقل في عطلة نهاية الأسبوع، حيث من المقرر أن تخضع العاصمة وضواحيها لقيود أكثر صرامة للفيروس اعتبارا من يوم غد الثلاثاء لمنع موجة أخرى من كورونا.

وأعلنت وكالة كوريا لمكافحة الأمراض والوقاية منها (KDCA) اليوم أن كوريا الجنوبية أضافت 271 إصابة جديدة بكوفيد-19، بما يشمل 255 إصابة محلية، ما يرفع حصيلة الإصابات إلى 31,004 إصابات.

وانخفض الرقم الأخير من 330 إصابة تم الإبلاغ عنها يوم الأحد، ويُعزى ذلك إلى إجراء الاختبارات التشخيصية لكورونا أقل خلال عطلة نهاية الأسبوع.

وظل عدد الإصابات اليومية مكونا من ثلاثة أرقام منذ 8 نوفمبر، وكان الرقم يحوم حول 300 في الأيام الخمسة الماضية.

(شامل)كوريا تبلغ عن 271 إصابة جديدة بكورونا خلال يوم أمس...تسجيل أقل من 300 للمرة الأولى في 6 أيام - 1

ودفعت الطفرة الأخيرة للفيروس السلطات الصحية إلى رفع مستوى التباعد الاجتماعي بدرجة واحدة إلى المستوى 2، وهو ثالث أعلى مستوى في النظام ذي المستويات الخمسة، في سيئول وضواحيها لمدة أسبوعين اعتبارا من يوم الثلاثاء.

ويأتي الإجراء الأخير بعد أيام فقط من رفع سيئول مستوى التباعد الاجتماعي بمقدار درجة واحدة إلى المستوى 1.5 يوم الخميس لحث الناس وأصحاب الأعمال على اتخاذ احتياطات إضافية.

وقال النائب الثاني لوزير الصحة كانغ دو-تيه في اجتماع مع كبار مسؤولي الصحة "الموجة الثالثة من كورونا جارية بسبب الانتشار الصامت للفيروس في حياتنا اليومية، مما يؤدي إلى أكثر من 2,000 إصابة إضافية في أسبوع."

وأضاف "إذا فشلنا في كسر سلسلة العدوى، فلن تكون تدابير مكافحة الفيروس والجهود الطبية مستدامة."

وعلى عكس الموجة الأولى في شهري فبراير ومارس في مدينة دايغو، والموجة الثانية في أغسطس في العاصمة سيئول وضواحيها، يصعب تتبع حالات تفشي المرض الأخيرة لأنها حدثت في تجمعات صغيرة من العائلات والأصدقاء، حيث يخلع الناس كماماتهم.

وقال كانغ "إجراءات مكافحة الفيروس الوقائية حتمية لمنع الموجة التالية من كورونا، والتي يمكن أن تشكل ضغطا خطيرا على الحياة اليومية والاقتصاد."

وقالت وكالة كوريا لمكافحة الأمراض والوقاية منها في وقت سابق، إن معدل التكاثر للفيروس في البلاد تجاوز بالفعل 1.5، مما يعني أن مريضا واحدا يصيب أكثر من 1.5 شخص. وحذرت السلطات من أن البلاد قد تشهد أكثر من 600 إصابة بالفيروس يوميا في أوائل ديسمبر ما لم يتم كبح الوتيرة الحالية.

موجب مخطط المستوى 2، يتم حظر التجمعات التي تضم 100 شخص أو أكثر، بينما تحتاج بعض المرافق المعرضة للفيروس مثل النوادي الليلية، إلى تعليق أعمالها. يُسمح للمطاعم بتقديم الطعام حتى الساعة التاسعة مساء، مع توفر خدمات الوجبات السريعة والتوصيل فقط بعد ذلك.

وسيكون إقليما جولا الشمالي والجنوبي تحت المستوى 1.5 بدءا من يوم الثلاثاء، في حين أن المدن الصغيرة والمحافظات الأخرى في جميع أنحاء البلاد قد فرضت قواعد أكثر صرامة للتباعد الاجتماعي وفقا للارتفاع الأخير في الإصابات الجديدة.

وحذرت السلطات الصحية من أن موجة ثالثة من الفيروس جارية بسبب الإصابات الجماعية من التجمعات الخاصة والمرافق العامة والمستشفيات، ودعت إلى اتخاذ إجراءات أقوى قبل إجراء امتحان القبول بالجامعات على مستوى البلاد في أوائل ديسمبر.

(شامل)كوريا تبلغ عن 271 إصابة جديدة بكورونا خلال يوم أمس...تسجيل أقل من 300 للمرة الأولى في 6 أيام - 2

ومن بين الـ 255 إصابة المحلية، تم رصد 206 إصابات في العاصمة وضواحيها التي تضم حوالي نصف سكان البلاد البالغ عددهم 51 مليون نسمة. وأضافت سيئول 109 إصابات جديدة، في حين أبلغ إقليم كيونغ كي المحيط بسيئول ومدينة إنتشون، غرب سيئول، عن 74 إصابة و23 إصابة على التوالي.

وسجلت العاصمة وضواحيها أكثر من 200 إصابة لليوم الرابع على التوالي.

وتم الإبلاغ عن 45 إصابة مرتبطة بتجمعات لعائلة والأصدقاء في إنتشون، وتم رصد 69 إصابة بمركز تعليمي خاص في سيئول.

وأبلغت معظم المدن والبلديات الرئيسية عن إصابات جديدة.

وسجل إقليم كانغ وون 11 إصابة جديدة، يليه إقليم جولا الشمالي بـ 9 إصابات، وإقليم تشونغ تشيونغ الجنوبي بـ 8 إصابات، وإقليم جولا الجنوبي بـ 5 إصابات.

ووصل عدد الإصابات الوافدة من الخارج الجديدة إلى 16 إصابة، انخفاضا من 28 إصابة تم اكتشافها في اليوم السابق.

وأبلغت البلاد عن 4 حالات وفاة جديدة بكوفيد-19، مما رفع العدد الإجمالي إلى 509 وفيات. وبلغ معدل الوفيات 1.64%.

وبلغ عدد المرضى في حالة حرجة أو خطرة إلى 79.

ووصل إجمالي عدد الأشخاص الذين تم إطلاق سراحهم من الحجر الصحي بعد التعافي الكامل، 26,539 شخصا، بزيادة قدرها 73 شخصا عن اليوم الذي سبقه.

(انتهى)

aya@yna.co.kr

كلمات رئيسية
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك