Go to Contents Go to Navigation

وكالة الاستخبارات: كيم جونغ-أون يأمر بإجراء تحقيق في حادثة إطلاق النار على الموظف الكوري الجنوبي

كوريا الشمالية 2020.11.03 19:29
وكالة الاستخبارات: كيم جونغ-أون يأمر بإجراء تحقيق في حادثة إطلاق النار على الموظف الكوري الجنوبي - 1

سيئول، 3 نوفمبر (يونهاب)-- قالت وكالة الاستخبارات الكورية الجنوبية اليوم الثلاثاء إن هناك أدلة تشير إلى أن الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ-أون أمر بإجراء تحقيق في حادثة إطلاق الجيش الشمالي النار على موظف كوري جنوبي في سبتمبر الماضي، وفقا لما ذكره مشرعون.

أدلى مسؤولون بوكالة الاستخبارات الوطنية بهذه التصريحات خلال جلسة تدقيق للجنة الاستخبارات البرلمانية على وكالة الاستخبارات، وفقا لما أفاد به المشرعون الذين انضموا إلى الجلسة.

"وفقا للوكالة، هناك أدلة على أن (الشمال) يبحث عن جثة (الموظف المقتول)، وفقا لما ورد على لسان أحد المسؤولين خلال الجلسة المغلقة.

وقال المسؤول "(وكالة الاستخبارات) رصدت إشارات ظرفية تشير إلى أن الزعيم كيم أمر بفتح تحقيق في تفاصيل الحادث".

ونقل النائب ها تيه-كيونغ عن حزب قوة الشعب المعارض والنائب كيم بيونغ-كي عن الحزب الحاكم هذه التصريحات إلى وسائل الإعلام، ويُشار إلى أن كلاهما عضوان بارزان في لجنة الاستخبارات البرلمانية.

وردا على سؤال حول ما إذا كان الأمر يخص إجراء تحقيق جديد، بالإضافة إلى التحقيق الأولي الذي يزعم أن الشمال قام به، قال كيم "وفقا لما نفهمه، نعم".

وقد أرسلت بيونغ يانغ إشعارا إلى كوريا الجنوبية في يوم 25 سبتمبر بعد 3 أيام من مقتل الموظف (47 عاما) الجنوبي في الحدود المائية الشمالية بالبحر الغربي يفيد بأنها بدأت تحقيقا داخليا في الحادثة.

وقال مسؤول من وكالة الاستخبارات إن الجيش الشمالي قلل استخدام شبكات التواصل وغير شفرات الاتصال الخاصة به بعد تسريب تفاصيل حول خطوط الاتصال لوسائل الإعلام الكورية الجنوبية في أعقاب حادث إطلاق النار.

(انتهى)

heal@yna.co.kr

اكثر الاخبار قراءة كوريا الشمالية
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك