Go to Contents Go to Navigation

استئناف الرحلات السياحية إلى قرية بانمونجوم الحدودية بين الكوريتين في أوائل الشهر المقبل

جميع العناوين 2020.10.19 11:08
استئناف الرحلات السياحية إلى قرية بانمونجوم الحدودية بين الكوريتين في أوائل الشهر المقبل - 1

سيئول، 19 أكتوبر (يونهاب) -- أعلنت وزارة الوحدة اليوم الاثنين أن برنامجا سياحيا إلى قرية بانمونجوم الحدودية بين الكوريتين سيستأنف الشهر القادم بعد أكثر من عام من التعليق بسبب حمى الخنازير الافريقية.

وتأتي إعادة الافتتاح حيث لم ترد تقارير حديثة عن المرض الحيواني في مدينة باجو الحدودية التي تنتمي إليها القرية، حيث تخطط السلطات المحلية لاتخاذ احتياطات شاملة لدرء انتقال العدوى المحتمل من مناطق أخرى.

وقالت الوزارة إنه من المقرر أن تبدأ الجولات إلى المنطقة الأمنية المشتركة (JSA) ومواقع أخرى داخل المنطقة منزوعة السلاح (DMZ) ابتداء من يوم 4 نوفمبر.

وقالت الوزارة "نخطط لبدء الجولات في مجموعات صغيرة لضمان سلامة الزوار وفقًا لحالة تفشي حمى الخنازير الأفريقية والتدابير المتخذة ضد كوفيد-19. سنراقب الوضع ونزيد تدريجياً عدد وحجم الجولات".

كما تخطط الوزارة لتخفيف القيود المفروضة على الزوار من خلال تمديد فترة التسجيل والسماح للأفراد أو العائلات بالتقدم. في العام الماضي، فتحت الجولات فقط للزوار الذين سجلوا في مجموعات من 30 إلى 40 شخصًا.

وجاء في البيان أن "برنامج الرحلة الجديد سيضع حجر الزاوية في تحقيق نزع السلاح من بانمونجوم وحرية الحركة بموجب إعلان بانمونجوم والاتفاقية العسكرية التي وقعت تحت إدارة مون جيه إن في عام 2018.

وأكدت الوزارة أنه لم يتم العثور على أي تقارير عن حمى الخنازير الافريقية في باجو منذ يونيو، على الرغم من اكتشاف حالات مؤخرًا في بلدة هواتشون شمال شرق البلاد.

كما تعهدت باتخاذ الاحتياطات اللازمة في المواقع السياحية، بما في ذلك تعقيم المركبات والتحقق من درجة حرارة الزوار.

(انتهى)

peace@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك