Go to Contents Go to Navigation

الرئيس مون يربط التنمية الإقليمية المتوازنة بالصفقة الكورية الجديدة

سياسة 2020.10.13 15:30
الرئيس مون يربط التنمية الإقليمية المتوازنة بالصفقة الكورية الجديدة - 1

سيئول، 13 أكتوبر (يونهاب) -- أعلن الرئيس مون جيه-إن التنمية الإقليمية المتوازنة كركيزة أخرى لمبادرة الصفقة الكورية الجديدة الطموحة لإدارته، متحدثًا في اجتماع حضره رؤساء 17 حكومة محلية على مستوى البلاد اليوم الثلاثاء.

وقال الرئيس مون خلال الجلسة الرسمية الثانية لمناقشة الاستراتيجيات الخاصة بالصفقة الجديدة: "من خلال خطة تنمية إقليمية متوازنة جريئة، ستدفع الحكومة بقوة من أجل النسخة الكورية من الصفقة الجديدة كاستراتيجية تنمية وطنية لمستقبل جمهورية كوريا"، وأضاف أن هذه الخطوة تمثل التزامًا بتحويل محور النمو الوطني إلى مناطق محلية.

وقدم مون، خلال الاجتماع في القصر الرئاسي، "التنمية الإقليمية" ككلمة رئيسية جديدة في الصفقة الجديدة، إلى جانب الكلمات الرئيسية الأخرى الموجودة، وهي "الخضراء" و"الرقمية".

ويعكس القرار رغبة الحكومة القوية في "تحويل جمهورية كوريا ديناميكيًّا بدءًا من المناطق المحلية"، وفقًا لما قاله الرئيس.

الرئيس مون يربط التنمية الإقليمية المتوازنة بالصفقة الكورية الجديدة - 2

ويسعى الرئيس إلى التآزر بين النسخة الكورية من الصفقة الجديدة ومهمة السياسة الرئيسية لتعزيز التنمية الاقتصادية للمناطق خارج العاصمة وضواحيها.

وأعلن مون في وقت سابق عن خطة لضخ 160 تريليون وون (140 مليار دولار أمريكي) في العديد من البرامج العامة والخاصة، بما في ذلك حكومة الذكاء الاصطناعي، ورأس المال الاجتماعي العام، والطاقة الخضراء، والمجمع الصناعي الأخضر الذكي، كجزء من الجهود المبذولة لخلق فرص العمل وتنشيط الاقتصاد والاستعداد لعصر ما بعد فيروس كورونا.

وقال مون إنه سيتم إنفاق أكثر من 75 مليار وون على المشاريع المنفذة في المناطق المحلية أو من قبلها.

وصرح مون أن حكومته لن تدخر أي حافز وأي دعم مالي آخر لبرامج الصفقة الجديدة ذات الصلة.

واقترح أن تتحد الحكومة والسلطات المحلية والقطاع الخاص من أجل التنفيذ السريع لحملة الصفقة الجديدة.

وقد كافحت كوريا الجنوبية منذ فترة طويلة من أجل تحقيق اللامركزية في البلاد، حيث يعيش حوالي نصف سكانها البالغ عددهم 52 مليون نسمة في سيئول وإقليم كيونغ كي وإنتشون.

وكان من بين رؤساء الحكومات المحلية السبعة عشرة الحضور: حاكم إقليم كيونغ -كي والمرشح الرئاسي المحتمل "لي جيه ميونغ"، وحاكم إقليم كيونغ سانغ الجنوبي وعضو الحزب الديمقراطي الحاكم "كيم كيونغ سو" وحاكم جيجو "وون هي-ريونغ" المرشح الرئاسي المحتمل لحزب قوة الشعب المعارض الرئيسي.

وعقد مون أول جلسة استراتيجية للصفقة الجديدة في القصر الرئاسي الشهر الماضي بحضور ممثلين من القطاع المالي في البلاد.

(انتهى)

peace@yna.co.kr

اكثر الاخبار قراءة سياسة
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك