Go to Contents Go to Navigation

خفر السواحل يواصل البحث عن جثة مسؤول المصايد الكوري الجنوبي على الرغم من تحذير بيونغ يانغ

كوريا الشمالية 2020.09.27 15:22

إنتشون، كوريا الجنوبية، 27 سبتمبر (يونهاب) -- واصلت قوات خفر السواحل والبحرية في كوريا الجنوبية اليوم الأحد البحث عن جثة وممتلكات مسؤول مصايد الأسماك الذي قتل برصاص الجيش الكوري الشمالي في البحر الأسبوع الماضي على الرغم من تحذيرات بيونغ يانغ من "الدخول" في مياهها.

حشدت السلطات الجنوبية 39 سفينة، بما في ذلك 16 سفينة حربية، وست طائرات لعملياتها في مناطق الخطوط الأمامية بالقرب من خط الحدود الشمالي (NLL) الذي يعتبر بحكم الأمر الواقع الحدود البحرية بين الكوريتين، حيث فُقد المسؤول البالغ من العمر 47 عامًا يوم الإثنين.

ويزعم الجنوب أن الشمال أطلق النار على المسؤول وحرق جثته يوم الثلاثاء، بينما قال الشمال إن الجيش أطلق النار على "متطفل غير قانوني" لكنه أحرق "مادة عائمة" بدلاً من جثته.

جاءت عمليات البحث بالقرب من جزيرة يونبيونغ الحدودية في الوقت الذي حث فيه الشمال الجنوب على وقف عمليات البحث على الفور، بحجة أن العمليات تتعدى مياهه الإقليمية في إنكار لخط الحدود الشمالية.

وقالت وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية الرسمية في تقرير "لا يمكننا أبدًا التغاضي عن أي تعدي على مياهنا الإقليمية ونحذر الطرف الجنوبي بجدية من ذلك".

وأضافت الوكالة "ندعو الجانب الجنوبي إلى التوقف الفوري عن عبور خط الترسيم العسكري في البحر الغربي مما قد يؤدي الى تصعيد حدة التوترات".

يُذكر أن كوريا الشمالية ظلت تعارض خط الحدود، وتجادل بأن الحدود تم وضعها من جانب واحد من قبل قائد قيادة قوات الأمم المتحدة بقيادة الولايات المتحدة في ذلك الوقت بعد الحرب الكورية 1950-1953. وتقول إنه يتعين إعادة ترسيم الحدود لتصبح داخل أكثر.

وأكد مسئول في خفر السواحل الكوري الجنوبي أن عمليات البحث تتم بشكل صارم في المياه الواقعة جنوب خط الحد الشمالي.

وقال المسؤول "نقوم حاليا بعمليات تفتيش مع زيادة عدد السفن والأفراد اليوم أيضا".

في غضون ذلك، لا تستبعد السلطات احتمال انجراف المسؤول إلى مياه كوريا الشمالية بنية الهروب إلى الشمال، على الرغم من أن الأسرة الثكلى تنفي هذا الاحتمال.

وتجري السلطات حاليًا تحقيقا رقميا في الطب الشرعي على جهاز كمبيوتر على متن سفينة دورية لصيد الأسماك، التي استقلها المسؤول، لمعرفة ما إذا كانت هناك أي سجلات بحث تتعلق بكوريا الشمالية.

كما استعاد المحققون كاميرتي مراقبة، كانتا معطلتين منذ 18 سبتمبر، للتحقق مما إذا كان أي شخص قد هشمهما عن قصد.

خفر السواحل يواصل البحث عن جثة مسؤول المصايد الكوري الجنوبي على الرغم من تحذير بيونغ يانغ - 1

خفر السواحل يواصل البحث عن جثة مسؤول المصايد الكوري الجنوبي على الرغم من تحذير بيونغ يانغ - 3

(انتهى)

mustabrah35@yna.co.kr

اكثر الاخبار قراءة كوريا الشمالية
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك