Go to Contents Go to Navigation

(جديد) سيئول وواشنطن تجريان المناورات الصيفية للتحضير لنقل قيادة العمليات إلى الجانب الكوري

كوريا والعالم 2020.07.28 20:52
(جديد) سيئول وواشنطن تجريان المناورات الصيفية للتحضير لنقل قيادة العمليات إلى الجانب الكوري - 1
(جديد) سيئول وواشنطن تجريان المناورات الصيفية للتحضير لنقل قيادة العمليات إلى الجانب الكوري - 2

سيئول، 28 يوليو (يونهاب) -- تخطط كوريا الجنوبية والولايات المتحدة لاستخدام المناورات العسكرية المشتركة القادمة للتحضير بشكل أفضل لنقل حق قيادة العمليات العسكرية في زمن الحرب من الجانب الأمريكي إلى الجانب الكوري، وللحفاظ على الوضع الدفاعي المشترك بينهما، وفقًا لما ذكرته وزارة الدفاع في سيئول اليوم الثلاثاء.

وهذه هي المرة الأولى التي يتم فيها تأكيد إجراء المناورات السنوية الكبرى هذا الصيف، والتي كانت تلفت الانتباه بشدة بسبب إلغاء المناورات الربيعية بسبب وباء كوفيد-19.

ووفقًا لتقرير قدمته الوزارة إلى لجنة الدفاع الوطني البرلمانية اليوم الثلاثاء: «خلال المناورات المشتركة لعام 2020، سيدفع الجانبان من أجل اختبار القدرة التشغيلية الكاملة».

وأضاف التقرير: «من خلال إجراء التدريبات المهمة للقادة والمسؤولين، نهدف أيضًا إلى الحفاظ على وضعية "الاستعداد للقتال الليلة" وضمان تلبية شروط نقل القيادة».

ولدى سؤاله عن موعد إجراء التمرينات العسكرية، قال الوزير "جيونغ كيونغ-دو" للنواب إن سيئول وواشنطن «تتطلعان إلى منتصف أغسطس تقريبًا، بالنظر إلى عوامل متنوعة».

وقال "جيونغ": «لا يمكن لأعضاء الجيش الأمريكي القدوم إلى كوريا الجنوبية بنفس المستوى الطبيعي (بسبب تفشي فيروس كورونا)، والذين سيصلون إلى هنا سيحتاجون إلى الخضوع لإجراءات الحجر الصحي»، وأضاف: «سنجد الطريقة المثلى في ظل الظروف الحالية».

والغرض من اختبار القدرة التشغيلية الكاملة المخطط له هو التحقق مما إذا كانت سيئول قادرة على الوفاء بشروط نقل قيادة العمليات العسكرية في زمن الحرب إليها.

وخلال التدريبات الصيفية التي أجريت في أغسطس 2019، أجرى الحليفان اختبار القدرة الشتغيلية الأولية، وقرر وزيرا الدفاع الكوري الجنوبي والأمريكي الانتقال إلى اختبار القدرة التشغيلية الكاملة. وبعد ذلك، سيقوم الحليفان بإجراء اختبار قدرة القيام بالمهمات الكاملة.

وتسعى حكومة سيئول إلى استعادة حق القيادة في ظل إدارة "مون جيه-إن" الحالية التي ستنتهي فترتها في مايو 2022، على الرغم من أن الانتقال لا يعتمد على الوقت ولكنه يعتمد على الظروف.

وردًّا على سؤال حول فرصة تحقق ذلك في ظل عدم وجود موعد محدد، قال الوزير: «إن سيئول تحتاج إلى قبول الظروف الحتمية»، بما في ذلك إجراء تعديل محتمل للخطة.

وقد اتفق الطرفان العام الماضي على اختيار جنرال كوري بأربع نجوم لقيادة العمليات المستقبلية المشتركة، بدلا من تعيين رئيس هيئة الأركان المشتركة أو رئيس قيادة العمليات البرية رئيسا لقيادة القوات الكورية الأمريكية المشتركة.

ويتولى في الوقت الراهن جنرال أمريكي بأربع نجوم قيادة القوات الأمريكية الكورية المشتركة. ومن المفترض أن يحل محله جنرال كوري جنوبي بعد نقل قيادة العمليات وقت الحرب إلى سيئول من واشنطن.

(انتهى)

hala3bbas@yna.co.kr

اكثر الاخبار قراءة كوريا والعالم
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك