Go to Contents Go to Navigation

اختتام مهرجان الفيلم العربي وسط إقبال كبير يسهم في توسيع أرضية شعبية الأفلام والثقافة العربية في كوريا

اختتام مهرجان الفيلم العربي وسط إقبال كبير يسهم في توسيع أرضية شعبية الأفلام والثقافة العربية في كوريا - 1

سيئول، 22 يوليو(يونهاب) -- اختتمت الدورة التاسعة لمهرجان الفيلم العربي مشوارها الذي استمر لمدة 6 أيام في سيئول وبوسان بنجاح كبير.

وعرض في المهرجان في هذا العام 11 فيلما من 12 دولة عربية من بين الأفلام الحديثة والمثيرة للاهتمام عربيا وعالميا على رأسها فيلم " فوتوكوبي " للمخرج المصري تامر عشري .

وقد شهد مهرجان الفيلم العربي الذي تنظمه الجمعية الكورية العربية بدعم من البعثات العربية المعتمدة في كوريا وصندوق العلوم والثقافة التابع لشركة أس -أويل وأرت هاوس مومو ومهرجان بوسان العالمي للأفلام إقبالا كبيرا ، حيث نفدت تذاكرها عقب افتتاح الحجز عبر الانترنت في الأسبوع الماضي، وبلغ معدل نسبة امتلاء المقاعد لكل عرض أكثر من 95%.

وفي برنامج " فوكوس 2020: الحاضر والمستقبل للمخرجات العربيات " الذي منح المشاركين فرصة التعرف على رؤى جديدة للمخرجات العربيات اللواتي تقدمن بصورة طفيفة غير أنها مستمرة وسط " الموجة الثقافية العربية " التي ظلت تُحظى مؤخرا باهتمام العالم الامر الذي جعل المهرجان يثبت مكانته كمهرجان وحيد للأفلام العربية في البلاد.

وفي برنامج " الحوار السينمائي العربي " بين المخرجين والمشاهدين عبر شبكة الانترنت، بسبب الصعوبة في تحقيق اللقاء وجه لوجه بينهم وسط جائحة كوفيد-19 عالميا، شارك هواة الأفلام العربية والمشاهدين العاديين في النقاش بحماس مع مخرجي الأفلام، على وجه الخصوص مع المخرج المصري تامر عشري لـ" فوتوكوبي " والمخرج اللبناني فيليب عرقتنجي لفيلم " الميراث " والمخرجة الجزائرية مونيا مدور لفيلم " بابيتشا "، لطرح أسئلة عميقة حول المجتمع العربي والسينما العربية .

وقال المخرج تامر عشري أثناء الحوار " اشكر الكثير من المسئولين الذين بذلوا جهودهم للمهرجان، لم أزر دار السينما بعد تفشي كوفيد-19، وأريد أن أذهب الى دار السينما "، معبر عن أسفه على عدم إجراء اللقاء المباشر مع الجمهور الكوريين.

وقال المخرج فيلب أرانتجي، إن مشاهدة الكوريين فيلمه ومناقشته تعتبر تجربة مميزة للغاية.

وتحدثت المخرجة منيا مدور حول قوة الفرد والنساء والتضامن لتحقيق تغييرات في المجتمع، واختتمت بجملة مختصرة وقوية " لا تستسلموا " .

ولقد زار المهرجان مشاهدون من مختلف الفئات العمرية من المراهقين حتى السبعينات بالإضافة الى أفراد الجالية العربية والأجنبية المقيمين في البلاد، ومع استمرار المهرجان السنوي ازداد عدد المشاركين مما يدل على أنه تربع كموطئ قدم للتبادل الثقافي بين العالمين الكوري العربي مع توسيع قاعدة شعبية للثقافة العربية في البلاد.

أجرى المهرجان خلال الفترة من 16 الى 21 من يوليو في كل من مومو أرت هاوس في سيئول ودار السينما في بوسان، مع الالتزام بتعليمات الحجر الصحي ضد فيروس كورونا المستجد.(انتهى)

اختتام مهرجان الفيلم العربي وسط إقبال كبير يسهم في توسيع أرضية شعبية الأفلام والثقافة العربية في كوريا - 2
اختتام مهرجان الفيلم العربي وسط إقبال كبير يسهم في توسيع أرضية شعبية الأفلام والثقافة العربية في كوريا - 3
اختتام مهرجان الفيلم العربي وسط إقبال كبير يسهم في توسيع أرضية شعبية الأفلام والثقافة العربية في كوريا - 4
اختتام مهرجان الفيلم العربي وسط إقبال كبير يسهم في توسيع أرضية شعبية الأفلام والثقافة العربية في كوريا - 5
اختتام مهرجان الفيلم العربي وسط إقبال كبير يسهم في توسيع أرضية شعبية الأفلام والثقافة العربية في كوريا - 6
اختتام مهرجان الفيلم العربي وسط إقبال كبير يسهم في توسيع أرضية شعبية الأفلام والثقافة العربية في كوريا - 7

peace@yna.co.kr

كلمات رئيسية
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك