Go to Contents Go to Navigation

مون يحث البرلمان على مناقشة مشروع قانون الميزانية الإضافية المخصصة لمكافحة كورونا

سياسة 2020.06.23 15:14
مون يحث البرلمان على مناقشة مشروع قانون الميزانية الإضافية المخصصة لمكافحة كورونا - 1

سيئول، 23 يونيو (يونهاب)-- ضغط الرئيس الكوري الجنوبي مون جيه-إن اليوم الثلاثاء على الجمعية الوطنية بأسلوب قوي غير معتاد للموافقة على خطة الحكومة المتعلقة بدفعة أخرى من الميزانية التكميلية التي تهدف لدعم كوريا في حربها ضد وباء كورونا وتداعياته الاقتصادية.

يأتي هذا في الوقت الذي مازال يشهد فيه البرلمان تخبطا بسبب صراع الأحزاب على اختيار رؤساء اللجان الدائمة الرئيسية.

وكانت إدارة الرئيس قد قدمت قبل 3 أسابيع مشروع قانون يخص ميزانية تكميلية بقيمة 35.3 تريليون وون (29 مليار دولار). وتعد هذه هي الميزانية الثالثة التي تسعى الحكومة إلى الحصول عليها للاستجابة لأزمة الوباء.

وقال الرئيس أمام الصحفيين وكاميرات التلفاز في مستهل الاجتماع الوزاري الأسبوعي بالبيت الأزرق (المكتب الرئاسي) إنه بالنسبة للمواطنين والشركات التي تعاني "هذا وضع مؤسف جدا".

وأضاف "أن الموقف عاجل جدا" وذكر أن "تأجيل تناول الميزانية التكميلية سيزيد من معاناة المواطنين".

وأضاف الرئيس أن هذا سيعطل خطة تعزيز الانتعاش الاقتصادي.

وشدد الرئيس قائلا إنه على الرغم من أن إدارة شؤون الجمعية الوطنية تُترك كليا للمشرعين، إلا أنه ليس عليهم تأجيل التعامل مع شأن "متعلق بشكل مباشر بحياة المواطنين ومعيشتهم". وقال "إن هذا الشأن ملح وعاجل أكثر من أي شيء أخر لحماية حياة المواطنين".

وأشار الرئيس للقلق المتنامي من موجة ثانية محتملة من الوباء. حيث يشتد القلق مع انتشار الفيروس بلا توقف في سيئول وإنتشون ومقاطعة كيونغكي.

وقد صرحت السلطات الصحية المحلية بأن منطقة العاصمة تشهد الموجة الثانية من الفيروس بالفعل، في الوقت الذي تبذل فيه قصارى جهدها لاحتواء تفشي الفيروس مرة أخرى ما يهدد بتقويض نجاح الأمة في الاستجابة للفيروس.

هذا وأبلغ المركز الكوري للسيطرة على الأمراض والوقاية منها في وقت سابق من اليوم عن الكشف عن 46 حالة عدوى جديدة يوم أمس.

وفي هذا الصدد شد الرئيس على أهمية تطبيق مزيد من تدابير الحماية لمنع تفشي الفيروس في المنطقة.

وقد شارك عمدة سيئول بارك وون-سون، وحاكم كيونغكي لي جيه-ميونغ وعمدة إنتشون بارك نام-تشون في الاجتماع الوزاري هذا الأسبوع.

ووضع الرئيس وباقي المشاركين شارات عليها جزء من العلم الكوري ورقم 122,609 الذي يرمز لضحايا الحرب الكورية الذين لم يتم العثور عليهم بعد.

وتستخدم صورة العلم لتغطية رفات المحاربين المتوفين. ويصادف يوم الخميس المقبل الذكرى السبعين على اندلاع الصراع بين الكوريتين بين 1950-1953.

(انتهى)

heal@yna.co.kr

اكثر الاخبار قراءة سياسة
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك