Go to Contents Go to Navigation

(جديد) البنتاغون يقبل مقترح سيئول بتمويل تكاليف العمالة الكورية لدى القوات الأمريكية بكوريا

كوريا والعالم 2020.06.03 22:16
(جديد) البنتاغون يقبل مقترح سيئول بتمويل تكاليف العمالة الكورية لدى القوات الأمريكية بكوريا - 1
(جديد) البنتاغون يقبل مقترح سيئول بتمويل تكاليف العمالة الكورية لدى القوات الأمريكية بكوريا - 2

واشنطن/سيئول، 3 يونيو (يونهاب) -- قالت وزارة الدفاع الأمريكية أمس الثلاثاء إنها قبلت اقتراح سيئول، بتمويل تكاليف العمالة الكورية لدى القوات الأمريكية في كوريا الجنوبية، وسط تعثر المحادثات بينهما حول تقاسم تكاليف الدفاع.

وسوف ينهي القرار الإجازة غير المدفوعة الأجر المفروضة على أكثر من 4 آلاف عامل كوري جنوبي لدى القوات الأمريكية منذ 1 أبريل، نظرًا لعدم توقيع اتفاقية التدابير الخاصة، التي تنص على الحصة التي تتحملها سيئول من تكاليف إقامة 28 ألف جندي أمريكي، بما في ذلك أجور الموظفين الكوريين.

وقالت وزارة الدفاع الأمريكية في بيان لها: "قبلت وزارة الدفاع اقتراح كوريا الجنوبية بتمويل تكاليف العمالة الكورية لدى القوات الأمريكية في كوريا حتى نهاية عام 2020"، وقالت إن كوريا الجنوبية ستقدم أكثر من 200 مليون دولار أمريكي لهذا الغرض.

وأضافت وزارة الدفاع: "نتوقع عودة جميع الموظفين الكوريين إلى عملهم في موعد لا يتجاوز منتصف يونيو".

وسوف يعود جميع العمال والموظفين إلى العمل في 15 يونيو، حيث يلزم نحو أسبوعين للتحضير لعودتهم بالنظر إلى الوضع الحالي لتفشي كوفيد-19، وفقًا لمسؤولين في القوات الأمريكية في كوريا الجنوبية.

وقد وصلت مفاوضات تقاسم تكاليف الدفاع إلى طريق مسدود، بعد أن رفض الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" عرض سيئول ووصفه بأنه غير كاف. وقال المسؤولون إن واشنطن طلبت من سول دفع 1.3 مليار دولار في السنة، وهو ما يمثل زيادة بنسبة 50% تقريبًا عن العام الماضي، في حين تقول سيئول إن أقصى زيادة ممكنة لديها هي 13%.

وبعد انتهاء صلاحية اتفاقية التدابير الخاصة السابقة في نهاية العام الماضي، اقترحت سيئول في فبراير أن يقوم الجانبان أولًا بتسوية مسألة رواتب العمالة الكورية، ثم العمل نحو الوصول إلى اتفاقية شاملة. لكن واشنطن اعترضت على الفكرة، قائلة إنها ستقوض جهود التوصل إلى اتفاق شامل ومقبول للطرفين.

وفي أبريل، أبلغت سيئول واشنطن برغبتها في تسديد مرتبات العمال الكوريين، على أن يتم خصم المبلغ من الحصة التي سيتم التوافق عليها في إطار اتفاقية التدابير الخاصة الجديدة.

وقال مسؤول بوزارة الخارجية الكورية إن الجانبين يعملان الآن على تفاصيل المقترح الكوري، ومن المتوقع أن يخضع الترتيب المتصور لموافقة البرلمان.

ومن ناحية أخرى، رحبت وزارة الدفاع الكورية الجنوبية بقرار الولايات المتحدة الذي سيتم بموجبه إنهاء الإجازات غير المدفوعة الأجر.

ومن المحتمل أن تكون صفقة تقاسم التكاليف من بين البنود الرئيسية في جدول الأعمال، عندما يعقد وزير الدفاع الكوري الجنوبي "جونغ كيونغ-دو" محادثات بالفيديو مع نظيره الأمريكي "مارك إسبر" في وقت ما هذا الشهر. وقال مسؤولون إن الجانبين يعملان على تحديد موعد المكالمة المرتقبة.

وقال قائد القوات الأمريكية في كوريا الجنوبية الجنرال روبرت أبرامز في بيان: "نيابة عن القوات الأمريكية في كوريا، أؤيد بحماس ذلك الاتفاق، ويسعدنا الترحيب بعودة موظفينا وإنهاء هذه الفترة العصيبة بالنسبة لهم".

وقال: "إن إعلان اليوم يقدم حلًّا قصير المدى لتقاسم تكاليف العمالة، ومع ذلك فإنه لا يزال يسلط الضوء على الحاجة إلى اتفاقية تدابير خاصة شاملة على المدى الطويل".

(انتهى)

hala3bbas@yna.co.kr

اكثر الاخبار قراءة كوريا والعالم
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك