Go to Contents Go to Navigation

وزير العدل السابق ينفي قيامه بإساءة استغلال السلطة في الجلسة الأولى لمحاكمته

جميع العناوين 2020.05.08 20:25
وزير العدل السابق "جو كوك"

سيئول، 8 مايو (يونهاب) -- نفى المساعد الرئاسي ووزير العدل السابق "جو كوك" الاتهامات الموجهة إليه اليوم الجمعة، بشأن التعليق المزعوم لتفتيش المكتب الرئاسي في قضية فساد بارزة.

وحضر "جو" جلسة الاستماع للمرة الأولى منذ اتهامه بإساءة استغلال السلطة في يناير، حيث يُزعم أنه أمر بإيقاف التحقيق في عام 2017 في مزاعم الرشوة التي تورط فيها "يو جيه–سو" –وهو مسؤول رفيع المستوى في لجنة الخدمات المالية–، وكان "جو" يعمل آنذاك المساعد الرئاسي الأول للشؤون المدنية.

كما تم توجيه عشرات الاتهامات إلى "جو" الذي يعمل حاليًّا أستاذًا للقانون– في ديسمبر الماضي، بما في ذلك الرشوة، في قضية بيانات الاعتماد الأكاديمي لابنته والمنح الدراسية التي حصلت عليها، بالإضافة إلى استثمارات الأسهم المشبوهة لعائلته.

وكانت زوجته "جونغ كيونغ–شيم" قد احتجزت واتهمت في نفس القضايا في أواخر العام الماضي.

وقد رفضت محكمة منفصلة اليوم الجمعة طلب النيابة بتمديد احتجاز "جونغ" قبل المحاكمة، حيث تنتهي فترة احتجازها يوم الأحد، وسيتم الإفراج عنها ليلة الأحد.

وصرَّح "جو" للصحفيين أمام المحكمة المركزية في سيئول صباح اليوم: "سوف أقاوم الاتهامات المشوهة والمبالغ فيها التي طرحها الادعاء، واحدًا تلو الآخر، بالحقائق والمبادئ القانونية"، وأكد أنه "سأقاتل بلا كلل حتى وإن استغرق الأمر وقتًا طويلًا".

وقد استقال "جو" –أحد المقربين من الرئيس "مون جيه–إن"– من منصب وزير العدل في أكتوبر العام الماضي، بعد شهور من الجدل والاحتجاجات الضخمة من أنصاره ومعارضيه.

ويزعم مؤيدو "جو" أن التحقيقات معه هي جزء من مناورات الادعاء لإحباط الإصلاحات التي دافع عنها خبير القانون الجنائي الكبير.

وفي اليوم الأول من المحاكمة، تناولت المحكمة قضية التفتيش. ومثل إلى جانب "جو" اثنان من أمناء الرئاسة السابقين، الذي وُجِّهت إليهم الاتهامات في القضية أيضًا.

وفي الجلسة، نفى دفاع "جو" دعوى النيابة أنه أمر بتعليق التحقيق مع "يو"، الذي يشتبه في حصوله على رشوة. وقد اعتقل في أواخر العام الماضي في تلك التهمة.

وقال أحد أفراد فريق الدفاع: "بعد اطِّلاع «جو» على قضية «يو جيه–سو»، أمر باتخاذ الإجراء المناسب بشأن أفعاله"، وأضاف: "تزعم النيابة أن التفتيش تم تعليقه، ولكنه لم يتم تعليقه بل اكتمل العمل فيه".

وبعد اكتمال التحقيق، أخطر مكتب "جو" لجنة الخدمات المالية بالنتيجة.

كما أكد دفاع "جو" على أن فريق التفتيش لم يتمكن من المضي قدمًا في التحقيقات، لأنه كان يفتقر قانونًا إلى سلطة إجراء تحقيق إلزامي.

(انتهى)

hala3bbas@yna.co.kr

كلمات رئيسية للقضية
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك