Go to Contents Go to Navigation

كوريا الجنوبية مستعدة لمساعدة كوريا الشمالية وأمريكا لاستئناف محادثاتهما النووية

جميع العناوين 2020.03.31 14:24
كوريا الجنوبية مستعدة لمساعدة كوريا الشمالية وأمريكا لاستئناف محادثاتهما النووية - 1

سيئول، 31 مارس (يونهاب) -- أفاد مسؤول بوزارة الوحدة اليوم الثلاثاء بأن كوريا الجنوبية على استعداد لمساعدة كوريا الشمالية والولايات المتحدة لاستئناف محادثاتهما النووية المتوقفة، بعد يوم واحد من انتقاد كوريا الشمالية بشدة لواشنطن وتهديدها بالخروج نهائيا من المفاوضات.

وانتقدت كوريا الشمالية اليوم وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو لتشجيعه دول أخرى على تشديد الضغط على الشمال بالمشاركة في تطبيق العقوبات الدولية عليها، وذلك عبر بيان أطلقه "المدير العام الجديد المسؤول عن المفاوضات مع الولايات المتحدة" بوزارة الخارجية الشمالية.

وذكر الشمال أنه فقد الاهتمام بالمحادثات النووية وأضاف أنه "سيسلك طريقه الخاص".

ومن جانبه ذكر مسؤول من وزارة الوحدة مشترطا عدم كشف هويته أن "الحكومة تتوقع أن الشمال والولايات المتحدة سيستأنفان المحادثات في أسرع وقت ممكن، اعتمادا على الاحترام المتبادل لأهمية إخلاء شبه الجزيرة الكورية من السلاح النووي وإحلال سلام دائم بها".

وأضاف "من أجل تحقيق هذا، ستبذل الحكومة الكورية كل الجهود الدبلوماسية الممكنة".

وقد أعاد بومبيو التأكيد على ضرورة تطبيق العقوبات الدولية على بيونغ يانغ حتى تتخذ خطوات فعالة لنزع سلاحها النووي، ولكنه أضاف أن واشنطن تتطلع للجلوس إلى طاولة المفاوضات مع قادة الشمال في المحادثات النووية، وذلك خلال إحاطة هاتفية لوكالة يونهاب للأنباء وغيرها من المنافذ الإخبارية.

هذا وقد توقفت المحادثات النووية بين الجانبين منذ انهيار قمة هانوي التي جمعت زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون والرئيس الأمريكي دونالد ترامب قبل عام، نظرا لفشل الطرفين في تقليل الاختلاف في وجهات النظر حول الخطوات التي يجب على الشمال ان ينتهجها لنزع سلاحه النووي، مقابل الحصول على تنازلات من الجانب الأمريكي بما يشمل تخفيف العقوبات.

وقد صرحت كوريا الشمالية الأسبوع الماضي أن ترامب أرسل لقائدها خطابا ليعرض عليه المساعدة في الاستجابة لفيروس كورونا المستجد ووصفته بـ"مثال جيد يظهر العلاقات الخاصة والقوية بين شخصيهما".

بيد أن الشمال لا يزال حذرا من إساءة الحكم على العلاقة بين البلدين فقط بناء على العلاقات الشخصية بين الزعيمين، وحذر من أن العلاقات الثنائية ستتضرر باستمرار "إذا لم يتم إظهار الحياد والتوازن ولم يتم التوقف عن التصرف إحادي الجانب والجشع".

(انتهى)

heal@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك