Go to Contents Go to Navigation

الحكومة تبحث عن طرق لدعم الموظفين الكوريين لدى القوات الأمريكية

جميع العناوين 2020.03.26 18:30

سيئول، 26 مارس (يونهاب) -- قال مصدر مسؤول في سيئول اليوم الخميس إن الحكومة تدرس إمكانية منح قروض منخفضة الفائدة وعددًا من خيارات الدعم الأخرى للموظفين الكوريين لدى القوات الأمريكية في كوريا الجنوبية، الذين سيواجهون إجازات إلزامية غير مدفوعة الأسبوع المقبل، بسبب عدم وجود صفقة لتمويل رواتبهم.

وقد بدأت قيادة القوات الأمريكية في إرسال إشعارات بشأن الإجازة الإلزامية غير المدفوعة للموظفين الكوريين، وأغلبهم في المناصب غير الأساسية، حيث فشلت سيئول وواشنطن عن تضييق الخلافات بينهما في المفاوضات التي استمرت لأشهر حول تقاسم تكاليف الدفاع.

ومن المتوقع أن يُضطر ما بين 4 آلاف و5 آلاف موظف للتوقف عن العمل مؤقتًا في إجازة غير مدفوعة الأجر في أول إبريل، ما لم تتوصل كوريا الجنوبية والولايات المتحدة إلى اتفاقية تدابير خاصة جديدة. وفي العام الماضي، سددت سيئول نحو 870 مليون دولار أمريكي بموجب اتفاقية العام الماضي التي انتهت صلاحيتها في ديسمبر.

وقد شارك مسؤولون من وزارات الخارجية والدفاع والمالية في المشاورات الداخلية حول كيفية مساعدة الموظفين الكوريين.

وقال مسؤول حكومي رفض الكشف عن هويته لوكالة "يونهاب" للأنباء: "تجري مناقشات في الحكومة لدعم الموظفين الكوريين، وأعتقد أن الحكومة قد تعلن إجراءات الدعم عندما تبدأ الإجازات بالفعل".

وأشار المسؤول إلى وجود صعوبات في إيجاد أسس قانونية لتخصيص نفقات من ميزانية الدفاع في البلاد لدعم الموظفين الذين يعملون بموجب عقود عمل مع الجيش الأمريكي.

وأضاف: "لكن الحكومة تدرس مختلف الخيارات الأخرى باسم دعم المواطنين".

وقال مسؤول في وزارة الخارجية حول تلك المسألة: "ستواصل سيئول بذل قصادى جهدها للتوصل إلى حل مُرضٍ".

وقال المسؤول للصحفيين: "نبذل قصارى جهدنا لتحقيق نتيجة معقولة قبل الأول من أبريل".

وقد أدت إشعارات الإجازات غير المدفوعة إلى إحباط معنويات الموظفين الكوريين لدى القوات الأمريكية، حيث قال أحد الموظفين لوكالة "يونهاب": "لا يمكن حتى أن ينظر أحدنا إلى عين الآخر، لأن الذين تم إخطارهم يشعرون بالفزع الشديد، بينما يشعر زملاؤهم بالحزن بسبب إحباط زملائهم".

وفي الجولة الأخيرة من المفاوضات مع الولايات المتحدة في لوس أنجلوس المنعقدة في وقت سابق من هذا الشهر، اقترحت سيول التعامل أولاً مع قضية أجور الموظفين الكوريين. لكن واشنطن عارضت هذا الاقتراح قائلة إنه يمكن أن يؤدي إلى عرقلة التوصل إلى اتفاق شامل.

وقد عدلت الولايات المتحدة طلبها الأولي بزيادة حصة سيئول إلى 5 مليارات دولار. لكن مسؤولي سيئول يقولون إن المبلغ المقترح لا يزال مرتفعا بشكل غير واقعي حتى بعد تخفيضه.

(انتهى)

الحكومة تبحث عن طرق لدعم الموظفين الكوريين لدى القوات الأمريكية - 1

hala3bbas@yna.co.kr

كلمات رئيسية للقضية
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك