Go to Contents Go to Navigation

وزارة الدفاع تغلق جزءا من مقرها الرئيسي خوفا من كورونا المستجد

جميع العناوين 2020.03.25 11:22
وزارة الدفاع تغلق جزءا من مقرها الرئيسي خوفا من كورونا المستجد - 1

سيئول، 25 مارس (يونهاب)-- أغلقت وزارة الدفاع اليوم الأربعاء جزءا من مقرها الرئيسي بالعاصمة سيئول بشكل مؤقت من أجل تنفيذ أعمال التطهير الرامية لحماية العاملين من فيروس كورونا المستجد، بعد تواصل أحد العاملين بالوزارة مع أحد أفراد أسرته المصاب بالفيروس.

ويخضع الجنرال العسكري حاليا للعزل في بيته بعد تأكيد إصابة أحد أقاربه بالفيروس بعد عودته من الخارج، وفقا للوزارة.

"بعد معرفة أن أحد أفراد الأسرة مصاب بالفيروس، خضع المسؤول أيضا لفحص الكشف عن الفيروس وهو في انتظار النتيجة التي ستظهر في وقت لاحق من اليوم، وفقا لمسؤول أخر بالوزارة.

وبناء على الوضع الحالي تم إغلاق عدة طوابق من المجمع الواقع بسيئول، ويتعلق موعد إعادة فتحها بنتيجة الاختبار، وفقا للمسؤول.

ولم يتم الإبلاغ حتى الآن عن أية إصابات بين العاملين في المجمع، الذي يضم عدة مرافق دفاعية رئيسية بما يشمل المقر الرئيسي لهيئة الأركان المشتركة.

وقد أُبلغ حتى اليوم عن إصابة 39 فردا من القوات المسلحة بالفيروس، بما يشمل 34 هم قيد الخدمة حاليا.

ويطبق حاليا الحجر الصحي على 1,770 فردا في الخدمة كتدبير احترازي. ومن بينهم يبلغ عدد الذين ظهرت عليهم أعراض الإصابة بكوفيد-19 أو سبق لهم التواصل عن قرب مع مرضى مصابين 180 شخصا، في حين زار الباقون مدينة دايغو الجنوبية الشرقية أو مقاطعة كيونغ سانغ الشمالية المحيطة بها.

وأكدت البلاد حتى صباح اليوم الأربعاء عن وقوع 9,137 إصابة أكيدة بالفيروس على أراضيها، بما يشمل 126 حالة وفاة، وفقا للمركز الكوري للسيطرة على الأمراض والوقاية منها.

(انتهى)

heal@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك