Go to Contents Go to Navigation

المستثمرون الأجانب يديرون ظهرهم لأسهم سامسونغ في ظل الخوف من تداعيات كورونا

جميع العناوين 2020.03.24 09:39
المستثمرون الأجانب يديرون ظهرهم لأسهم سامسونغ في ظل الخوف من تداعيات كورونا - 1

سيئول، 24 مارس (يونهاب)-- أظهرت بيانات اليوم الثلاثاء انخفاض ملكية الأجانب لأسهم سامسونغ للإلكترونيات لأدنى مستوى لها في 13 أشهر، وسط البيع المذعور من جانب المستثمرين بالخارج مدفوعين بالخوف من تداعيات كورونا على الاقتصاد العالمي.

وامتلك المستثمرون الأجانب حتى يوم الجمعة نسبة 55.37% من سامسونغ للإلكترونيات الشركة المصنعة الأولى للهواتف الذكية ورقائق الذاكرة في العالم، وفقا للبيانات الصادرة من البورصة الكورية.

وتمثل هذا الحصة الأجنبية الأدنى لشركة التكنولوجيا العملاقة منذ 11 ديسمبر من عام 2018 حيث بلغت حصة المستثمرين الأجانب 51.85%.

ويأتي هذا التراجع في ظل ارتفاع البيع المكثف من قبل المستثمرين الأجانب للأسهم الكورية، ما يعزى إلى القلق المدفوع بتأثير كورونا كوفيد-19 على الاقتصاد.

واستمر صافي بيع المستثمرين الأجانب للأسهم الكورية إلى الجلسة رقم 13 حتى يوم الاثنين، حيث بلغت قيمة المبيعات التراكمية 9.8 تريليون وون (7.7 مليار دولار)

وتحملت سامسونغ للإلكترونيات العبء الأكبر من عمليات البيع الخارجية، بقيمة وصلت إلى 4.4 تريليون وون في الفترة المذكورة.

وعلى جانب أخر، مدد مستثمرو التجزئة الكوريون الشراء الصافي لأسهم سامسونغ للإلكترونيات للجلسة 13، حتى نهاية الاثنين، بقيمة تراكمية بلغت 4.2 تريليون وون.

وتأتي عمليات الشراء المكثف من جانب مستثمري التجزئة الكوريين لشركة سامسونغ على الرغم من انخفاض تقديرات شركات الوساطة لأرباح سامسونغ في الربع الأول من العام الجاري بسبب تداعيات كوفيد-19 المستجد.

(انتهى)

heal@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك