Go to Contents Go to Navigation

(جديد) وزارة الخارجية : كوريا الجنوبية والولايات المتحدة ما زال لديهما خلافات في محادثات تقاسم تكاليف الدفاع

جميع العناوين 2020.03.20 10:47
(جديد) وزارة الخارجية : كوريا الجنوبية والولايات المتحدة ما زال لديهما خلافات في محادثات تقاسم تكاليف الدفاع - 1

سيئول، 20 مارس(يونهاب) -- صرحت وزارة الخارجية في سيئول اليوم الجمعة بأن كوريا الجنوبية والولايات المتحدة مازال لديهما خلافات بشأن تقاسم تكاليف الدفاع.

وأثار الفشل في تسوية خلافاتهما المخاوف من أن العمال الكوريين الجنوبيين في القوات الأمريكية المتمركزة في كوريا الجنوبية(USFK) قد يضطرون إلى أخذ إجازة غير مدفوعة الأجر ابتداء من الشهر المقبل، حيث حذر الجيش الأمريكي مرارا من إجازاتهم في حال عدم التوصل إلى اتفاق.

وعقد كبير مفاوضي كوريا الجنوبية "جونغ أون-بو" ونظيره الأمريكي "جيمس ديهارت" المحادثات في الفترة من الثلاثاء إلى الخميس في لوس أنجلوس للتوصل إلى اتفاق لتقاسم تكاليف الدفاع، يسمى اتفاقية التدابير الخاصة(SMA). كان من المقرر في البداية أن يجتمع الجانبان لمدة يومين لكنهما مددا مفاوضاتهما ليوم آخر.

وقالت الوزارة في بيان صحفي، "الجانبان لديهما خلافات في موافقهما، ولكنهما اتفقا على إجراء مشاورات وثيقة لتقليل آثار عدم وجود اتفاق والمساهمة في التحالف بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة والموقف الدفاعي المشترك من خلال إبرام مبكر لاتفاق مقبول من الطرفين."

وكان الجانب الكوري الجنوبي يأمل في إجراء مفاوضات منفصلة لمعالجة قضية أجور الموظفين الكوريين أولا في حال الفشل في التوصل إلى اتفاق شامل لتقاسم التكاليف.

لكن وزارة الخارجية الأمريكية رفضت ذلك، قائلة لوسائل الإعلام إن الاقتراح الأخير الذي تقدمت به كوريا الجنوبية لبدء مفاوضات منفصلة حول أجور العمال الكوريين، من شأنه أن يعرقل إلى حد كبير جهود الإسراع لإبرام اتفاقية التدابير الخاصة الشاملة والمقبولة للطرفين.

ولم يعلن الجانبان عن موعد للجولة المقبلة من المفاوضات، وسط توقعات بأنهما قد يجتمعان مرة أخرى في وقت لاحق من هذا الشهر في محاولة أخيرة لمنع إجازة العمال الكوريين.

وفي يوم الخميس، قالت USFK إنها أكملت عملية فرز أفرادها الكوريين الأساسيين ليتم استبعادهم من مخطط الإجازة وهم مسؤولون عن خدمات الحياة والصحة والسلامة والاستعداد.

وقد أعرب اتحاد الموظفين الكوريين عن مخاوفه من أن الإجازات، إذا تحققت، يمكن أن تؤثر ليس فقط على سبل عيش أسرهم ولكن أيضا على التحالف بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة والاستعداد العسكري.

ومنذ سبتمبر الماضي، عقد البلدان سبع جولات من المفاوضات، بما في ذلك جولة هذا الأسبوع، لكنهما فشلا في سد الخلافات حول المبلغ الذي يجب أن تتحمله سيئول هذا العام وما بعده، وما الذي يجب أن تغطيه SMA.

وكانت الولايات المتحدة قد طلبت في البداية زيادة 5 أضعاف في المساهمة المالية لسيئول إلى حوالي 5 مليارات دولار. لكن من المعروف أنها تطلب حاليا بحوالي 4 مليارات دولار، حيث تصر سيئول على زيادة بنحو 10%.

(انتهى)

aya@yna.co.kr

كلمات رئيسية
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك