Go to Contents Go to Navigation

نائب وزير المالية: اتفاقية مبادلة العملات مع الولايات المتحدة تهدف لدفع استقرار السوق

جميع العناوين 2020.03.20 10:06
نائب وزير المالية: اتفاقية مبادلة العملات مع الولايات المتحدة تهدف لدفع استقرار السوق - 1

سيئول، 20 مارس (يونهاب)-- صرح مسؤول رفيع المستوى بوزارة المالية اليوم الجمعة بأن اتفاقية مبادلة العملات بين كوريا والولايات المتحدة ستساعد على استقرار سوق العملة الأجنبية بالداخل، المتضررة بشدة من الاضطرابات المالية العالمية.

ووقعت سيئول اتفاقية مبادلة عملة بقيمة 60 مليار دولار مع واشنطن يوم امس الخميس، ستفعل على الأقل لمدة 6 أشهر. وتعد هذه الاتفاقية الثانية من نوعها منذ عام 2008.

"الاتفاقية ستلعب دورا كبيرا في حماية سوق سعر الصرف المحلي الذي تأثر بعدم استقرار الأسواق المالية العالمية"، وفقا لما صرح به نائب وزيرالمالية كيم يونغ- بوم في لقاء له مع مسؤولين حول السياسات المعلقة والنمو المبتكر.

وأكد "كيم" على أن حجم الاتفاقية ضعف حجم الاتفاقية السابقة التي أبرمتها كوريا مع الولايات المتحدة في أكتوبر من عام 2008، على خلفية الأزمة المالية العالمية.

كما حث نائب الوزير المستثمرين وغيرهم من العناصر الفعالة في القطاع الاقتصادي على الحفاظ على هدوئهم وسط تصاعد حالة عدم الاستقرار في السوق بفعل تفشي فيروس كورونا كوفيد-19.

"من الضروري متابعة السوق بهدوء، بدلا من الهلع بسبب عدم استقرار السوق والتقلبات قصيرة المدى"، وفقا لكيم.

وأوضح "كيم" أن الحكومة ستتخذ تدابيرا صارمة لدفع استقرار السوق وستبذل قصارى جهدها لحماية الحياة اليومية للمواطنين من تداعيات تفشي الفيروس الاقتصادية.

ويأتي الاتفاق المذكور بعد تصاعد القلق من أن تفشي فيروس كورونا المستجد بشكل عالمي يؤثر بشدة على قيمة العملة الكورية أمام الدولار الأمريكي.

وقد انخفض الوون الكوري بقيمة 40 وون إلى 1,285.70 وون أمام العملة الأمريكية يوم أمس الخميس، ليصل إلى أدنى معدل له في عقد.

وقد ركز اللقاء على تناول الخطوات القادمة وإجراءات الحكومة لدعم الأعمال والأفراد المتأثرين من تفشي الفيروس، الذي تسبب في وفاة 91 شخصا وأصاب 8,500 حتى الآن.

هذا وكشف الرئيس مون جيه -إن يوم الخميس النقاب عن حزمة إنقاذ بقيمة 50 تريليون وون (39.7 ملياردولار) لمنع الأعمال الصغيرة من الانهيار وتقليل القلق المالي الذي يشعر به أصحاب الأعمال وسط تصاعد الخوف من ركود عالمي وأزمة ائتمانية.

واتبعت سيئول عدة خطوات في وقت مبكر من هذا الأسبوع لضخ المزيد من السيولة في نظامها المالي، وأعلنت عن ميزانية إضافية بقيمة 11.7 تريليون وون. كما خفض البنك المركزي سعر الفائدة لنصف درجة مئوية، ليصل إلى معدل منخفض قياسي جديد عند 0.75%.

(انتهى)

heal@yna.co.kr

كلمات رئيسية للقضية
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك