Go to Contents Go to Navigation

شركات السيارات تسجل أرباحا ضعيفة في الربع الأول على خلفية تفشي كورونا المستجد

جميع العناوين 2020.03.17 15:10
شركات السيارات تسجل أرباحا ضعيفة في الربع الأول على خلفية تفشي كورونا المستجد - 1

سيئول، 17 مارس (يونهاب)-- صرح محللون اليوم الثلاثاء بأن الشركات الكورية المصنعة للسيارات ستسجل على الأرجح أرباحا ضعيفة في الربع الأول من العام، ما يعزى لتداعيات تفشي وباء كوفيد-19 المستجد.

وعانت الشركات الكورية الخمس المصنعة للسيارات -هيونداي وكيا وجي إم كوريا ورينو سامسونغ وسانغ يون موتور- لعدة أسابيع من تعثر إنتاجي بعد توقف الموردين من الصين عن الإنتاج في ظل تفشي كورونا المستجد.

كما أن فرض العديد من البلاد قيود على الحركة العامة، سيؤثر بدوره على مبيعات السيارات في الأسواق العالمية، وفقا للمحللين.

"وبشكل خاص، فإن ضعف الطلب في الولايات المتحدة وأوروبا بسبب تفشي كوفيد-19 هناك سيكون له تأثير رئيسي على الشركات الكورية المصنعة للسيارات في الربع الأول من هذا العام" وفقا لما ذكره كون سون وو، محلل في شركة إس كيه للأوراق المالية عبر الهاتف.

وأضاف أن هبوط سعر النفط سيؤدي بدوره إلى انخفاض الطلب على السيارات في الأسواق الناشئة الغنية بالنفط بما يشمل روسيا والبرازيل والشرق الأوسط.

وقد وصل عدد المصابين بكوفيد-19 إلى 182,000 حالة حول العالم، وارتفعت حصيلة الوفيات لتصل إلى 7,100 حالة وفاة.

وأفادت شركة إس كيه للاستثمار والأوراق المالية بأن شركتي هيونداي وكيا وهما أكبر شركتين لصناعة السيارات في كوريا لن تتمكنا من تحقيق أهدافهما من حيث المبيعات لهذا العام.

"كورونا كوفيد-19 يلقي بماء بارد على هيونداي وكيا، بعد أن خططتا لدفع المبيعات في الولايات المتحدة وغيرها من الأسواق الرئيسية لهذا العام بمجموعة من السيارات الجديدة" وفقا لكيم جين وو، المحلل في شركة كوريا للاستثمار والأوراق المالية.

وتشمل السيارات الجديدة سيارة جي في 80 الرياضية (GV80) وسيدان جي 80 (G80) التي أطلقتهما هيونداي تحت اسم العلامة التجارية الفاخرة المستقلة "جينيسيس"، وسيارة هيونداي توكسون الرياضية رباعية الدفع، وسيارة كيا سبورتاج رباعية الدفع، وكيا كارنفال، والمخطط إطلاقهم في النصف الثاني من العام.

كما أن الشركين لم تحققا هدفهما السنوي للعام الماضي وهو بيع 7.55 مليون سيارة في الأسواق العالمية، حيث باعت الشركتان معا 7.19 مليون سيارة، ويعزى ذلك إلى ضعف الطلب من الصين، أكبر سوق للسيارات في العالم.

وتهدف الشركتان لبيع 7.54 مليون سيارة في عام 2020، وذلك عن طريق إطلاق سلسلة جديدة من طرز السيارات المحدثة بالكامل في الأسواق الرئيسية.

ويتوقع الوسطاء أن تبيع هيونداي وكيا حوالي 7 مليون وحدة لهذا العام، وانخفاض السعر المستهدف خلال 12 شهرا لهيونداي من 185,000 وون إلى 150,000 وون، ولكيا من 50,000 وون إلى 42,000 وون.

وكانت أسهم هيونداي قد تراجعت الأسبوع الماضي بنسبة 21% لتصل إلى 87,200 وون وانخفضت أسهم كيا كذلك بنسبة 22% إلى 27,100 وون، مع تسجيل مؤشر كوسبي انخفاضا شديدا بنسبة 16%.

هذا وحققت هيونداي صافي ربح بلغ 851.2 مليار وون (730 مليون دولار) في الربع الأخير من العام الماضي، بعد خسارة صافية بلغت 203.3 مليار وون قبل عام، ما يعزى إلى إطلاق مجموعة محسنة من السيارات وضعف سعر الوون.

وارتفعت أرباح كيا لأكثر من ثلاثة أضعاف إلى 346.5 مليار وون من 94.3 مليار وون خلال نفس الفترة.

ويتوقع أن تسجل شركات السيارات الثلاث الأخرى مبيعات أقل من المتوقع في الربع الأول، نظرا لاعتمادها الكبير على الطلب من الأسواق الخارجية.

وسجلت سانغ يونغ للسيارات خسارة صافية وصلت إلى 155.9 مليار وون في الربع الرابع من العام، مقارنة بـ 4 مليار وون قبل عام بسبب ضعف الطلب على سياراتها.

في حين أنه لم يتم إدراج جي إم كوريا ورينو سامسونغ في سوق البورصة، حيث سجلت مبيعات الشركتين خسارة مستمرة في الربع الرابع بسبب نقص السيارات الجديدة وضعف الطلب على موديلاتهما المتوفرة بالفعل.

(انتهى)

heal@yna.co.kr

كلمات رئيسية للقضية
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك