Go to Contents Go to Navigation

مسؤول أمريكي : الولايات المتحدة مستعدة لاستئناف المحادثات النووية مع كوريا الشمالية

جميع العناوين 2020.03.06 10:48
نائب وزير الخارجية الأمريكي لمنع انتشار الأسلحة النووية

واشنطن، 5 مارس(يونهاب) -- أوضح مسؤول أمريكي رفيع المستوى يوم 5(بتوقيت أمريكا) أن الولايات المتحدة مستعدة لاستئناف المحادثات النووية مع كوريا الشمالية في أسرع وقت ممكن، وتود أن تتخذ كوريا الشمالية رد فعل تجاه ذلك.

صرح بذلك مساعد وزير الخارجية الأمريكي لشؤون الأمن الدولي وحظر الانتشار النووي كريستوفر فورد في مؤتمر صحفي بمناسبة الذكرى السنوية الـ50 لدخول معاهدة عدم انتشار الأسلحة النووية حيز التنفيذ.

وتوقفت المحادثات النووية بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية لأكثر من عام بسبب الخلافات المتباينة حول نطاق نزع السلاح النووي لكوريا الشمالية والتنازلات من الولايات المتحدة على الرغم من الاجتماعات الثلاثة بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ-أون.

وذكر فورد، " في الواقع فإننا مستعدون لبدء مناقشات على مستوى العمل مع كوريا الشمالية"، مضيفا " أننا نأمل في تنفيذ ما تم التعهد به في سنغافورة والسماح لنا بالتقدم نحو الحل التفاوضي الذي كان يطالب به كبار المسؤولين لدينا فضلا عن الرئيس ترامب لبعض الوقت.

وأضاف لقد كنا مستعدين لذلك ونتطلع إلى سماع رد فعل كوريا الشمالية والمضي قدما في أقرب وقت ممكن.

وتوصل ترامب وكيم في أول قمة بينهما في سنغافورة في يونيو عام 2018 إلى اتفاق يلزم الشمال بالعمل على إخلاء شبه الجزيرة الكورية من الأسلحة النووية مقابل ضمانات أمنية أمريكية، واتفق الجانبان أيضا على تحسين العلاقات الثنائية والعمل معا لبناء نظام سلام دائم في شبه الجزيرة الكورية.

وأكد فورد على التزام إدارة ترامب بالاتفاق.

وقال إننا مستعدون لمحاولة تحويل ما يشمله الاتفاق في سنغافورة إلى حقيقة واقعية في أقرب وقت ممكن.

(انتهى)

maha@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك