Go to Contents Go to Navigation

كوريا الجنوبية تعتزم تسريح مزيد من مرضى كورونا الجديد من الحجر الصحي، ولا مزيد من الإصابات المؤكدة

اجتماعية 2020.02.13 20:11
كوريا الجنوبية تعتزم تسريح مزيد من مرضى كورونا الجديد من الحجر الصحي، ولا مزيد من الإصابات المؤكدة - 1

سيئول، 13 فبراير(يونهاب)-- لم تبلغ كوريا الجنوبية عن أي حالات إصابة مؤكدة بفيروس كورونا الجديد(كوبيد-19) اليوم الخميس، ليظل عدد حالات الإصابة المؤكدة 28 حالة، ومن المتوقع أن يُسرح مزيد من المرضى من الحجر الصحي قريبا بعد أن تم تسريح 7 حالات بالفعل.

وبلغ عدد من خضعوا لفحص فيروس كوبيد-19 أثناء خضوعهم للحجر الصحي بحلول الساعة الرابعة من مساء اليوم الخميس 562 شخصا، مقارنة بـ 785 يوم أمس، وفقا للمراكز الكورية للسيطرة على الأمراض والوقاية منها.

كوريا الجنوبية تعتزم تسريح مزيد من مرضى كورونا الجديد من الحجر الصحي، ولا مزيد من الإصابات المؤكدة - 2

وقد خضع 6,483 شخصا لاختبار الفيروس منذ الثالث من يناير، ومن بينهم أظهرت الاختبارات عدم إصابة 5,921 شخصا بالفيروس.

وصرحت المراكز بأن 21 مريضا يخضعون حاليا للعلاج من الفيروس المميت في المستشفيات وأن وضعهم الصحي مستقر. وأن واحد منهم يتلقى العلاج بالأكسجين ولكنه ليس في وضع خطير.

كما أفادت بأنه من الممكن تسريح المزيد من المرضى قريبا من المستشفيات.

وكانت البلاد قد سرحت بالفعل 7 من حالات الإصابة المؤكدة. وقد صرحت المراكز بأنهم لا يعانون من أي أمراض كامنة قد تؤثر على علاجهم. وقد تم تسريحهم بعد قضائهم 13 يوما في المستشفى.

كما أضافت المراكز أن الاختبارات أظهرت أن جميع من تم إجلاؤهم يوم الأربعاء من ووهان على متن الطائرة الثالثة والبالغ عددهم 147 شخصا غير مصابين بالمرض.

بيد أن أعراض الإصابة بكورونا ظهرت على 5 منهم - ثلاثة كوريين وصينيين- بعد وصولهم وتم نقلهم للمستشفى، ولكن خرجت نتائج الفحوصات سلبية للفيروس، وفقا للسلطات الصحية.

ويخضع من تم إجلاؤهم حاليا وهم رعايا كوريون وأزواجهم أو أفراد عوائلهم من الصين للحجر الصحي في ملجأ مؤقت بمدينة "إيتشون" بمقاطعة كيونغ كي، على بعد 80 كيلومترا جنوب شرق سيئول، حيث ستتم مراقبة وضعهم الصحي لمدة 14 يوما، وهي فترة حضانة الفيروس.

كوريا الجنوبية تعتزم تسريح مزيد من مرضى كورونا الجديد من الحجر الصحي، ولا مزيد من الإصابات المؤكدة - 3

وقد صرحت المراكز الكورية للسيطرة على الأمراض والوقاية منها بأن البلاد ستضاعف إمداداتها من الفحوصات وستطبق الفحص على 10 ألاف شخص يوميا بحلول نهاية الشهر الجاري.

وأضافت أن البلاد أنفقت بالفعل مليار وون (850 ألف دولار) على الاختبارات المخصصة للفيروس.

وأعلنت كوريا الجنوبية عن بروتوكول علاج الفيروس، أوصت به فرقة العمل السريرية الكورية.

وعلى صعيد أخر صرحت المراكز بأنه من المبكر القول إن تفشي كورونا الجديد أظهر علامات على التراجع على الرغم من عدم الإبلاغ عن حالات إصابة مؤكدة في اليومين الأخيرين.

وعلى مستوى العالم بلغ عدد المصابين بالفيروس 60 ألفا بحلول اليوم الخميس وبلغت حصيلة الوفيات 1300 شخص، معظمهم في مقاطعة هوبي الصينية، بؤرة تفشي الفيروس. وقد ارتفعت حالات الإصابة بعد أن قررت الصين استخدام وسيلة تشخيص مختلفة.

وتكثف كوريا الجنوبية مساعيها لوقف انتشار الفيروس. حيث تم تطبيق مراقبة حجر صحي مشددة على الوافدين من هونغ كونغ وماكاو بالإضافة إلى البر الصيني الرئيسي، بدءا من الأربعاء.

ويتعين على الوافدين من البر الصيني الرئيسي وهونغ كونغ وماكاو استخدام مرافق وصول منفصلة في المطارات الدولية، وعليهم تسليم تقرير حجر صحي خاص، للتحقق من إصابتهم بالحمى أو غيرها من مشاكل الجهاز التنفسي.

(انتهى)

heal@yna.co.kr

اكثر الاخبار قراءة اجتماعية
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك