Go to Contents Go to Navigation

(جديد) النيابة العامة تستدعي وزير العدل السابق جو كوك للاستجواب

اجتماعية 2019.11.14 21:08
(جديد) النيابة العامة تستدعي وزير العدل السابق جو كوك للاستجواب - 1

سيئول، 14 نوفمبر(يونهاب) -- استدعت النيابة العامة اليوم الخميس وزير العدل السابق جو كوك، وتم إجراء استجوابه في مزاعم محيطة بأسرته.

وتأتي هذه الخطوة بعد مرور 79 يوما من بدء النيابة العامة في التحقيق الموسع في مزاعم محيطة بأسرة جو في يوم 27 أغسطس الماضي، وبعد مرور شهر واحد من استقالته من منصبه.

وبدأت النيابة العامة الاستجواب مع جو في غضون الساعة 9:35 صباح اليوم.

بيد أن "جو" رفض الإجابة على أسئلة المحققين خلال استجوابه الذي استمر 8 ساعات.

وفيما يتعلق برفض جو الإجابة، قال المحامون الذين يدافعون عن الوزير السابق عقب انتهاء استجوابه في بيان إن جو كوك رفض الإجابة لأنه يرى أنه ليس من الضروري الإجابة وشرح كل شيء لأن الشكوك التي أثيرت ضده ليست صحيحة. وأضافوا أنه لن يجيب على أي سؤال يطرحه المحققين في المستقبل.

وادعى "جو" أن التهم الموجهة ضده بعيدة عن الحقيقة، مضيفاً "إذا قرر مدعو العموم توجيه الاتهام إلي وإحالة ملف الدعوى إلى المحكمة المختصة، فسأثبت أنني بريء في المحكمة."

هذا ولم يظهر "جو" أمام كاميرات وسائل الإعلام المنتظرة أمام مكتب النيابة العامة قبيل استجواب اليوم. ومن المعروف أنه تم استجوابه كمشتبه به بحضور محاميه.

ويبدو أن المحققين سألوا "جو" عما إذا كان متورطاً في 15 تهمة موجهة ضد زوجته جونغ كيونغ-شيم، الأستاذة في جامعة دونغ يانغ.

وكانت النيابة العامة وجهت 15 تهمة ضد جونغ على رأسها تزوير شهادة أكاديمية لمساعدة ابنتها على الالتحاق بالكلية والاستثمار في صندوق أسهم خاص.

وتواجه زوجته جونغ كيونغ-شيم البالغة من العمر 57 عامًا مزاعم بالتواطؤ مع أحد أقارب زوجها واختلاس أموال مرتبطة باستثمار صندوق الأسهم الخاصة بقيمة مليار وون (851,000 دولار أمريكي) من قبلها وطفليها.

كما يُشتبه في قيامها بشراء 600 مليون وون من الأسهم في شركة مدرجة في سوق الأسهم الكوري( KOSDAQ ) بعد الحصول على معلومات غير معلنة وامتلاك أسهم تحت اسم مستعار.

وتمكنت النيابة العامة من الحصول على سجلات "جو" المصرفية والتي ظهر فيها تحويل مصرفي بقيمة 50 مليون وون في الوقت الذي اشترت فيه زوجته الأسهم الخاصة في نهاية يناير من العام الماضي مستفيدة من معلومات مسربة، مع العمل أن "جو" شغل آنذاك منصب السكرتير الرئاسي الأعلى للشؤون المدنية.

وإذا تبين أن "جو" كان على علم بأن زوجته اشترت الأسهم الخاصة بأموال من حسابه المصرفي، فقد يواجه تهمة انتهاك القانون الذي يحظر على المسؤولين الحكوميين القيام باستثمارات مباشرة.

كما حصلت ابنته على منحة دراسية بمبلغ 12 مليون وون (9,928 دولار أمريكي) في كلية الطب في 2016-2018، بالرغم من رسوبها مرتين في السابق.

وقد يواجه "جو" تهمة الرشوة، في حال تبين أن المنحة التي تلقتها ابنته شكلا من أشكال الرشوة.

واستقال جو فجأة في أكتوبر وسط جدل حول ما إذا كان مؤهلا لمنصب وكان زير العدل جو معروف كمهندس رئيسي لخطط إصلاح الملاحقة القضائية في إدارة مون.

(جديد) النيابة العامة تستدعي وزير العدل السابق جو كوك للاستجواب - 2

(انتهى)

antar@yna.co.kr

اكثر الاخبار قراءة اجتماعية
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك