Go to Contents Go to Navigation

(لقاء يونهاب)مبعوث أمريكي سابق : كوريا الشمالية وأمريكا تحتاجان لاتفاق مؤقت لنزع السلاح النووي خطوة بخطوة

مقابلات 2019.10.18 11:23

واشنطن، 17 أكتوبر(يونهاب)-- قال مبعوث أمريكي سابق لبيونغ يانغ إن الولايات المتحدة وكوريا الشمالية عليهما التوصل إلى اتفاق مؤقت بشأن تفكيك برنامج السلاح النووي الكوري الشمالي خطوة بخطوة بعد انهيارا لمفاوضات على مستوى العمل بين كوريا وأمريكا.

وقال جوسيف يون، الممثل الخاص السابق لأمريكا لسياسات كوريا الشمالية، لا توجد طريقة أخرى لدفع كوريا الشمالية لنزع سلاحها النووي، مضيفا أن أي استخدام للقوة يعد مخاطرة من شأنها إشعال حرب كبيرة في شبه الجزيرة الكورية.

وأوضح أن البلدين عليهما اللقاء بشكل متكرر لأن عدم التواصل بشكل كاف كما هو الوضع حاليا لا يساعد على حل الأمر، وأنه يتُوقع بشكل كبير عقد لقاء قمة ثالث يجمع بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ-إن.

(لقاء يونهاب)مبعوث أمريكي سابق : كوريا الشمالية وأمريكا تحتاجان لاتفاق مؤقت لنزع السلاح النووي خطوة بخطوة - 1

وقال هوي، الذي خدم كمبعوث إلى كوريا الشمالية حتى وقت مبكر من العام الماضي، في لقاء له مع وكالة يونهاب الإخبارية يوم أمس الأربعاء "أعتقد أن الرئيس ترامب تعلم من فشل قمة هانوي أنه لن تكون هناك قمة ثالثة قبل التوصل لاتفاق مسبق".

وعقد ترامب مع كيم لقاء القمة الثاني بينهما في فبراير في العاصمة الفيتنامية هانوي. وانتهت القمة بدون أي اتفاق بعد أن رفضت الولايات المتحدة تخفيف العقوبات على كوريا مقابل عرض الأخيرة تفكيك مجمعها النووي الأساسي في يونغ بيون، حيث رأي ترامب أن هذا تفكيكا جزئيا للسلاح النووي.

وقال يون إن ما تحتاجه كل من كوريا وأمريكا هو اتفاق مؤقت ينقلنا من خطوة لأخرى ، وهذا أفضل مما حدث في قمة هانوي بالنسبة للبلدين. لذا "توصلا لاتفاق مؤقت، واعقدا قمة ثالثة وتحركا للخطوة التالية، وبشكل خاص تحركا لتنفيذ هذا الاتفاق المؤقت." وفقا لما قاله يون.

يون اقترح أن يتخلى الشمال عما هو أكثر من يونغ بيون. حيث اقترح أن يتم التخلي عن موقع دونغ تشانغ-ري للصواريخ وموقع بيونغي-ري للتجارب النووية اللذين تناولتهما المفاوضات من قبل، وأضاف أن الشمال عليه أن يعلن عن خارطة طريق تفصيلية للخطوات التي سيلتزم بها لنزع سلاحه النووي، ويضيف بعض الأسلحة النووية أو المنشآت النووية خارج يونغ بيون لقائمة الأسلحة المتخلى عنها.

وعلى الجانب الأخر، على الولايات المتحدة أن تخفف بعض العقوبات على كوريا الشمالية، مثل أن تسمح لكوريا الشمالية بتصدير الفحم أو السماح للعمال الكوريين الشماليين بالعمل بالخارج وإرسال المال لبلدهم.

وقال " والأهم من هذا، اعتقد أن البلدين كانا على وشك التوصل لاتفاق حيال بعض الأمور الأخرى، بما في ذلك إعلان نهاية الحرب في شبه الجزيرة الكورية، مشيرا إلى إعلان سياسي بإنهاء رسمي للحرب الكورية 1950-1953 التي انتهت بهدنة لا معاهدة سلام.

(لقاء يونهاب)مبعوث أمريكي سابق : كوريا الشمالية وأمريكا تحتاجان لاتفاق مؤقت لنزع السلاح النووي خطوة بخطوة - 2

وأضاف "يمكنهما الاتفاق على تبادل مكتبين للاتصالات الدبلوماسية في كلا البلدين". ، "ستكون هذه خطوة جيدة، ستأخذنا لاتفاق مؤقت، ثم سيأخذنا هذا الاتفاق لعقد قمة ثالثة بين البلدين".

والمعروف أن المفاوضات الأخيرة بين أمريكا وكوريا الشمالية عقدت في ستوكهولم، بالسويد في الخامس من أكتوبر بعد توقف لعدة أشهر بسبب فشل قمة هانوي.

وحمّلت كوريا الشمالية أمريكا مسؤولية انهيار المفاوضات قائلة إن الأخيرة لم تتمكن من التوصل لاقتراح مقبول من قبل بيونغ يانغ وأعلنت فشل المفاوضات.

ويقول يون، إنه يعتقد أن كوريا الشمالية ارتكبت خطأين في هذه المفاوضات-- الأول هو اختبار إطلاق صاروخ باليستي من غواصة قبل عدة أيام من الاجتماع، والثاني هو اعتقادها أن إقالة جون بولتون، مستشار الأمن القومي الأمريكي من شأنها أن تزيد من مرونة الموقف الأمريكي.

وقال يون، إنه من غير المتوقع أن يجتمع الجانبان قريبا ولكنه يعتقد أنهما يرغبان في استئناف المفاوضات، وقال إذا تمكنا من فعل هذا قبل موعد نهاية العام الذي تهدد به بيونغ يانغ، لن تكون هناك عودة إلى التوتر الشديد الذي ميز شكل العلاقة بين أمريكا وكوريا الشمالية قبل عامين.

اعتقد أن على زعيمي البلدين الاجتماع خلال الستة أشهر القادمة، "بالنسبة لترامب سيود أن يجتمع مع كيم ويتوصل معه لاتفاق قبل فترة الانتخابات الرئاسية الأمريكية المُخطط لها بعد عام من الآن. وكيم جونغ-إن قال إن أمريكا عليها إعادة حساباتها قبل نهاية العام، لذا اعتقد إذا بدأ فريقا العمل من كلا الجانبين التفاوض بحلول نهاية العام، سيكون لديهما وقت كاف للتواصل من جديد."

(لقاء يونهاب)مبعوث أمريكي سابق : كوريا الشمالية وأمريكا تحتاجان لاتفاق مؤقت لنزع السلاح النووي خطوة بخطوة - 3

تضمنت مسيرة يون المهنية في وزارة الخارجية الأمريكية زيارة لبيونغ يانغ عام 2017 وذلك لإعادة الطالب الجامعي أوتا وامبير لأمريكا بعد أن ألقت كوريا الشمالية القبض عليه وسقط في غيبوبة.

والمعروف أن أوتا توفي بعد فترة قصيرة من عودته لوطنه.

أوضح يون أنه مثل بولتون، لا يعتقد أن كوريا الشمالية ستتخلص من قوتها النووية في المستقبل المنظور.

ولكنه أضاف أنه يختلف مع بولتون في أن بولتون كان يرى أنه علينا الذهاب إلى كوريا ونزع سلاحها النووي بالقوة. "لا أعتقد أن هذا سيفلح، أعتقد أنه سيؤدي بنا إلى عمل عسكري وعداء وعواقب وخيمة. اعتقد أن هدفنا النهائي هو الوصول لنزع كامل للسلاح النووي ولكن علينا فعل هذا خطوة بخطوة."

قد تحتاج هذه الخطوات عقودا، ولكن لا خيار أخر أمامنا.

وأضاف يون "ربما، خلال هذه المفاوضات، نبنى الثقة بيننا حتى نحقق الهدف النهائي".

وبالنسبة لسياسة أمريكا حيال مع يحدث في الشرق الأقصى، انتقد الدبلوماسي السابق السياسات الأمريكية ووصفها بأنها لم تكن كافية لحل التوتر بين كوريا الجنوبية واليابان.

كما انتقد طلب واشنطن زيادة مساهمة كوريا الجنوبية في تكاليف التدريبات العسكرية المشتركة بين البلدين واصفا إياها بـ"خطأ كبير".

(انتهى)

heal@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك