Go to Contents Go to Navigation

الفيلم السوداني "ستموت في العشرين" الحائز على جوائز عالمية يجد إقبالا كبيرا في مهرجان بوسان السينمائي

جميع العناوين 2019.10.11 11:53

في لقاءه مع الجمهور الكوري ،المخرج أمجد أبوالعلا يرد أسئلة حول الاعتقاد في نبوءات الصوفية

الفيلم السوداني "ستموت في العشرين" الحائز على جوائز عالمية يجد إقبالا كبيرا في مهرجان بوسان السينمائي - 1

سيئول 11 أكتوبر (يونهاب) -- حُظي فيلم «ستموت في العشرين» للمخرج السوداني أمجد أبو العلا الذي شارك في مهرجان بوسان السينمائي بإقبال كبير من الجمهور الكوري وهو أول فيلم سوداني يشارك في المهرجان ، وكان الفلم قد فائز بجائزة «أسد المستقبل»، التي تُمنح للعمل السينمائي الأول (للمخرج)، في مهرجان فينيسيا السينمائي، الدورة 76، كما حائز على جائزة النجمة الذهبية في مسابقة الأفلام الروائية الطويلة العربية بمهرجان الجونة السينمائي في مصر.

وتدور قصة وأحداث الفيلم الذي تم تصويره بقرية أبو حراز بولاية الجزيرة في السودان حول نبوءة أحد شيوخ الطرق الصوفية لطفل بأنه سيموت عندما يبلغ سن العشرين من عمره الأمر الذي جعله يعيش حياة مضطربة منطويا على نفسه إلى أن يظهر في حياته مصور سينمائي علماني متحرر احتك بالعالم الخارجي متمرد على اعتقادات أهل القرية في شيوخ الصوفية ويحاول تغيير حياة الصبي وانتشاله من وهم الاعتقاد بأنه سيموت في العشرين .

وفي لقاءه مع الجمهور الكوري عقب عرض الفلم للمرة الثالثة يوم أمس الخميس في المهرجان، أجاب المخرج على أسئلة واستفسارات الحضور التي تركزت في معظمها حول مدى صحة نبوءات شيوخ الصوفية وموقف الإسلام من ذلك إلى جانب الإيمان بالغيبيات والموت والحياة والقدر . كما ركزت بعض الأسئلة على واقع السينما السودانية والتحديات التي تواجهها وأسئلة حول بعض الطقوس السودانية كالحناء التي تتزين بها النساء السودانيات في الأفراح وطقوس الحنوط في الموت وغسل الميت ودفنه.

وفي الختام تحلق عدد من الحضور حول المخرج لإلتقاط صور شخصية معه فيما طلب آخرون منه التوقيع لهم .

الفيلم السوداني "ستموت في العشرين" الحائز على جوائز عالمية يجد إقبالا كبيرا في مهرجان بوسان السينمائي - 2
الفيلم السوداني "ستموت في العشرين" الحائز على جوائز عالمية يجد إقبالا كبيرا في مهرجان بوسان السينمائي - 3
الفيلم السوداني "ستموت في العشرين" الحائز على جوائز عالمية يجد إقبالا كبيرا في مهرجان بوسان السينمائي - 4

(انتهى)

mustabrah35@yna.co.kr

كلمات رئيسية
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك