Go to Contents Go to Navigation

القوات البحرية تسعى لتطوير غواصات تعمل بالطاقة النووية لتعزيز قدرات الدفاع الذاتية

جميع العناوين 2019.10.10 18:01
القوات البحرية تسعى لتطوير غواصات تعمل بالطاقة النووية لتعزيز قدرات الدفاع الذاتية - 1
القوات البحرية تسعى لتطوير غواصات تعمل بالطاقة النووية لتعزيز قدرات الدفاع الذاتية - 2

سيئول، 10 أكتوبر (يونهاب) -- أعلنت القوات البحرية لكوريا الجنوبية اليوم الخميس أنها أطلقت فرقة عمل من أجل تصنيع محتمل لغواصات تعمل بالطاقة النووية كجزء من جهودها المبذولة لتعزيز قدراتها الدفاعية.

ذكرت قوات البحرية في تقرير مقدم إلى مشرعي البرلمان الوطني "قمنا بإطلاق فرقة عمل خاصة بنا كجزء من خطة طويلة المدى لامتلاك غواصات تعمل بالطاقة النووية."

سبق وأن دفعت الحكومة الكورية الجنوبية ببرنامج مماثل بشكل سري في عام 2003 كجزء من خطتها على المدى البعيد لتعزيز قدرات الجيش، ولكن تم وقف الخطة بعد الكشف عن البرنامج في تقرير إخباري.

بيد أنه في عام 2017، قامت وزارة الدفاع بإجراء بحث حول الأمر مستعينةً بمراكز بحثية خاصة، مما دفع الجيش إلى لإدراك أهمية الأصول الدفاعية المعنية، وفقا لمسئولي القوات البحرية.

وصرح مسئول بالقوات "لا يعني إطلاق فرقة العمل بالضرورة الدفع بالبرامج المعنية بشكل فعلي، فلم يتم اتخاذ أي قرار نهائي بعد. ولكن تهتم الفرقة بشكل أساسي بجمع المعلومات ذات الصلة."

حث بعض الخبراء والمشرعون على تطوير الغواصات التي تعمل بالطاقة النووية والتي تعتبر أكثر الأصول الدفاعية المفيدة للتعامل مع تهديدات كوريا الشمالية بالإضافة إلى الدول الأخرى المجاورة.

ويرى البعض أن الجيش دفع بتطوير الغواصة "تشانغ بو كو-3" البالغ وزنها 3 ألاف طن، إلى غواصة تعمل بالطاقة النووية. وتعمل الحكومة في الوقت الحالي على بناء غواصة مصنوعة محليا يبلغ وزنها 3 ألاف طن بحلول عام 2031، إلى جانب خطة أخرى لتطوير نظامها يبدأ العمل بها بشكل فعلي خلال العام الجاري.

وفي الشأن، قال قائد القوات البحرية الكورية الجنوبية "تعد الغواصات التي تدار بالطاقة النووية الأكثر فعالية في الكشف عن الغواصات الكورية الشمالية المسلحة بالصواريخ الباليستية من غواصة وتدميرها، حيث أنها قادرة على تنفيذ العمليات تحت الماء لمدة طويلة."

يجدر الإشارة إلى أن كوريا الشمالية داومت في الأعوام القليلة الماضية على تعزيز قدراتها العسكرية تحت الماء عن طريق تطوير غواصاتها القديمة وصواريخها الباليتسية من غواصة. وقد أطلقت كوريا الشمالية في وقت سابق من الشهر الجاري صاروخ "بوكغوكسونغ-3" الذي يعتقد أنه حلق إلى مسافة أطول من مثيله السابق "بوكغوكسونغ-1".

كما قامت في شهر يوليو الماضي باستعراض غواصة جديدة يبدو أنها أكبر من 2,500 طن وقادرة على حمل 3 صاوريخ باليتسية.

ويقدر عدد الغواصات التي تمتلكها كوريا الشمالية بـ70 غواصة، بيد أنه من المعروف عنها أنها قديمة وغير مناسبة للعمليات خارج المياه الساحلية.

(انتهى)

alaafathy@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك