Go to Contents Go to Navigation

كوريا الجنوبية تضيف 1,200 محطة شحن هيدروجين بحلول عام 2040

اقتصاد وأعمال 2019.09.10 19:10
كوريا الجنوبية تضيف 1,200 محطة شحن هيدروجين بحلول عام 2040 - 1

سيئول، 10 سبتمبر (يونهاب) -- أعلنت وزارة الصناعة اليوم الثلاثاء عن خطتها لإضافة 1,200 محطة شحن للسيارات الهيدروجينية في جيمع أنحاء البلاد بحلول عام 2040، تماشيا مع رؤيتها لجعل الهيدروجين المصدر الأساسي للطاقة في رابع أكبر اقتصاد في آسيا.

وعقدت وزارة التجارة والصناعة والطاقة احتفالا بافتتاح محطة شحن هيدروجين في مبنى البرلمان الوطني غربي سيئول، في محاولة من جانبها لزيادة الوعي بأهمية مثل هذا النوع من محطات الشحن.

الجدير بالذكر أن محطة الشحن المعنية قادرة على تزويد 70 سيارة يوميا بما تحتاجه من الهيدروجين، علما بأن كوريا الجنوبية تدير في الوقت الحالي 29 محطة شحن هيدروجين من ضمنها 3 محطات بالعاصمة. ومن المتوقع أن تزيد الحكومة العدد إلى 310 محطات بحلول عام 2022.

يعد الهيدروجين مقابل صديق للبيئة للوقود الحراري، حيث أن السيارات التي تعمل بالهيدروجين تخلف المياة فقط في عملية إنتاج الطاقة.

هذا وبلغ عدد السيارات العاملة بالهيدروجين في كوريا الجنوبية 3,000 سيارة وفقا لإحصاءات الشهر الماضي، ويعد الرقم زيادة كبيرة مقارنة بإحصاءات شهر ديسمبر من العام الماضي حيث وصل عدد السيارات إلى حوالي 900 سيارة فقط.

تسعى كوريا الجنوبية إلى بناء مجتمع يعتمد على الهيدروجين كمصدر أساسي للطاقة اللازمة للسيارات والأغراض اليومية الأخرة، وتعد السياسة المعنية أحد المشاريع الرئيسية التي تدفع بها حكومة الرئيس مون جيه-إن.

ومن المتوقع أن يصل العدد التراكمي للسيارات التي تعمل بالطاقة الهيدروجينية بحلول عام 2040 إلى 6.2 مليون وحدة بما في ذلك ما يشمل 3.3 مليون وحدة مخصصة للتصدير، مما يجعل كوريا الجنوبية من أكبر البلاد المصنعة بلسيارات الخضراء في العالم.

وبدأت الحكومة أيضًا اختبار تشغيل الحافلات التي تعمل بالهيدروجين العام الماضي، وتسعى إلى زيادة عدد مركبات النقل العام الصديقة للبيئة.

كما تخطط حكومة سيئول لبدء تشغيل تجريبي لسيارات الأجرة التي تعمل بخلايا الوقود الهيدروجينية هذا العام، بهدف تشغيل 20 وحدة بحلول نهاية عام 2022.

(انتهى)

alaafathy@yna.co.kr

اكثر الاخبار قراءة اقتصاد وأعمال
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك