Go to Contents Go to Navigation

الرئيس مون يتعهد بتقديم الدعم الحكومي للإنتاج المحلي من المواد الصناعية

اقتصاد وأعمال 2019.09.10 18:43
الرئيس مون يتعهد بتقديم الدعم الحكومي للإنتاج المحلي من المواد الصناعية - 1
الرئيس مون يتعهد بتقديم الدعم الحكومي للإنتاج المحلي من المواد الصناعية - 2

سيئول، 10 سبتمبر (يونهاب) -- عقد الرئيس الكوري الجنوبي مون جيه-إن اجتماع مع مجلس الوزراء اليوم الثلاثاء، أبرز خلاله عزم حكومته على دعم الإنتاج المحلي من المواد الصناعية الرئيسية وسط خلاف تجاري للبلاد مع اليابان.

وقال مون خلال الاجتماع الذي عقد في مركز تطوير أشباه الموصلات بالمعهد الكوري للعلوم والتكنولوجيا (كايست) في سيئول، إن تعزيز القدرة التنافسية للمواد والأدوات الصناعية، أحد المهام التي يجب حلها لتثبت البلاد مركزها كقوة اقتصادية.

وأضاف أن الأمر مرتبط ارتباطا وثيقا بتنمية الاقتصاد الكوري بشكل عام، بغض النظر عن الخلاف التجاري بين سيئول وطوكيو.

يجدر الإشارة إلى أن اجتماع اليوم يعد الاجتماع الثاني لـ"مون" مع الوزراء خارج المكتب الرئاسي - البيت الأزرق. وسبق أن التقى بهم في متحف "كيم كو" - مناضل كوري جنوبي - في سيئول قبيل الذكرى المئوية لحركة الأول من مارس 1919 ضد الاستعمار الياباني.

وأشار مون إلى أن اجتماعه بالوزراء في "كايست" يحمل مغزى كبير، واصفا أياه بـ"مهد" تطوير التكنولوجيا الكورية الجنوبية.

وذكر أن "كايست" كان محل ميلاد العديد من الصناعات الكورية التي وضعت بصمتها في الاقتصاد الكوري ومن ضمنها صناعة السفن والحديد والسيارات، والتي قادت البلاد إلى تحقيق "معجزة نهر الهان".

وأكد مون على ضرورة التطوير المبني على الابتكار لقطاع التصنيع المحلي. ويبدو أن قيود التصدير اليابانية والتي بدأ فرضها منذ شهر يوليو الماضي، كانت بمثابة إنذار للمجموعات الكورية الكبرى التي اعتمدت بشكل كبير على الاستيراد من اليابان.

واقترح مون تعزيز قدرة الموردين المحليين كحل متوسط وطويل الأمد للأزمة التجارية.

تخطط الدولة لإنفاق 5 تريليون وون (4.2 مليار جولار أمريكي) على المشاريع المماثلة على مدار الأعوام الثلاثة المقبلة.

ومن ضمن الجهود المبذولة، وافق مجلس الوزراء على إنشاء لجنة رئاسية لرفع القدرة التنافسية للمنتج المحلي من المواد الصناعية والتكنولوجية الأساسية.

وقال مون إن اللجنة ستضطلع بدور المحرك الدافع للسياسات المعنية ومن ضمنها تعديل التشريعات واللوائح ذات الصلة بالصناعة.

وتهدف اللجنة التي يرأسها وزير الاقتصاد والمالية وتضم 50 خبير مدني، إلى إعطاء دفعة نظامية للتدابير ذات الصلة، وفقا للبيت الأزرق.

هذا ويشار إلى أن وزير العدل الجديد "جو كوك" كان من ضمن الوزراء الحاضرين للاجتماع. وقد اعتمد مون تعيين "جو" على الرغم من المعارضة الشديدة والجدل المحيط حوله لمزاعم تخص أفراد عائلته يوم أمس الاثنين.

وفي وقت لاحق من اليوم زار مون مركز الحكومة المدني الذي يقع في المقر الرئيسي لغرفة التجارة والصناعة الكورية، لمساعدة الأعمال الكورية على التعامل مع المشاكل والتحديات التي تواجهها للحصول على المواد والأجزاء الضرورية بعد فرض قيود التصدير اليابانية. وتلقى الرئيس إحاطة حول الأوضاع المعنية.

(انتهى)

alaafathy@yna.co.kr

كلمات رئيسية
اكثر الاخبار قراءة اقتصاد وأعمال
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك