Go to Contents Go to Navigation

الرئيس مون يتعهد بالتعاون مع لاوس في مجال الطاقة المائية أثناء محادثاته مع رئيس وزرائها

سياسة 2019.09.05 19:54
الرئيس مون يتعهد بالتعاون مع لاوس في مجال الطاقة المائية أثناء محادثاته مع رئيس وزرائها - 1

فيينتيان، 5 سبتمبر (يونهاب) -- اجتمع الرئيس الكوري الجنوبي مون جيه-إن الذي يقوم حاليا بزيارة رسمية إلى لاوس، مع رئيس وزراء لاوس ثونجلون سيسوليث في عاصمة لاوس فيينتيان بعد ظهر اليوم الخميس.

وعبر الرئيس مون عن عزمه لتعزيز التعاون المتبادل مع الـ10 دول الأعضاء لرابطة دول جنوب شرق آسيا (آسيان) بناءً على سياسته المهتمة بتوطيد العلاقات مع دول المنطقة، وبدوره عبر رئيس الوزراء ثونجلون عن تأييده وأمله في توسيع التعاون الفعلي.

الرئيس مون يتعهد بالتعاون مع لاوس في مجال الطاقة المائية أثناء محادثاته مع رئيس وزرائها - 2

كما اتفق الجانبان على توسيع التبادل بين البلدين على مستوى الأفراد. وأوضحا أن السبب في تطور العلاقات الثنائية بين البلدين خلال فترة قصيرة نسبيا يعود إلى مضاعفة الزيارات بين شعبي البلدين خلال السنوات الخمس الأخيرة.

وعلى وجه الخصوص، اتفقت أراء مون وثونجلون على ضرورة استغلال الموارد المائية الغنية في لاوس التي يعبرها نهر الميكونغ، لتصبح أساسا للتعاون بين البلدين من أجل تحقيق الازدهار المشترك.

يشار إلى أن لاوس تمتلك أكبر جزءا من نهر الميكونغ من ضمن الدول التي يعبر بها النهر، حيث يبلغ طول جزء النهر الموجود في لاوس 1,845 كيلومترا من أصل 4,909 كيلومترات هي طول النهر الإجمالي.

الرئيس مون يتعهد بالتعاون مع لاوس في مجال الطاقة المائية أثناء محادثاته مع رئيس وزرائها - 3

وصرح الرئيس مون بأن حكومته ستبذل كل ما في وسعها لاستقرار السكان المتضررين من حادث انهيار سد في لاوس في يوليو من العام الماضي. وقد كانت شركة "إس كي" الكورية المسئولة عن تنفيذ مشروع بناء سد في محطة الطاقة المائية في منطقة سيبيان-سينامنوي، غير أن انهيار سد جانبي أدى إلى غرق حي في المنطقة مسفرا عن مقتل 49 شخصا وفقدان 22، بالإضافة إلى 6,000 آخرين من المنكوبين الذين فقدوا منازلهم.

أرسلت حكومة سيئول فريق إنقاذ وألف طن من الأرز ومليونين دولار أمريكي كدعم مالي، وتجرى حاليا مشاريع إعادة الإعمار في المنطقة بتكلفة 11.5 مليون دولار على أن يتم الانتهاء منها بحلول عام 2023م.

وقال الرئيس مون "ستبذل الحكومة الكورية الجنوبية قصارى جهودها حتى يعود سكان المنطقة المتضررة إلى حياتهم المستقرة."

كما اتفق الجانبان على تعزيز التعاون التنموي الهادف لرفع مستوى معيشة شعب لاوس عن طريق دعم التعاون الاقتصادي الخارجي الذي يشمل تقديم الدعم المالي بقيمة 500 مليون دولار خلال الفترة من 2020-2030م.

(انتهى)

peace@yna.co.kr

كلمات رئيسية
اكثر الاخبار قراءة سياسة
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك