Go to Contents Go to Navigation

الرئيس مون يزور مجمعا صناعيا مشتركا بين كوريا وميانمار ونصبا تذكاريا للضحايا الكوريين الجنوبيين

كوريا والعالم 2019.09.04 09:52
الرئيس مون يزور مجمعا صناعيا مشتركا بين كوريا وميانمار ونصبا تذكاريا للضحايا الكوريين الجنوبيين - 1

نايبيداو، ميانمار، 3 سبتمبر (يونهاب) -- من المقرر أن يتوجه الرئيس مون جيه-إن إلى يانغون أكبر مدن ميانمار، اليوم الأربعاء لحضور منتدى أعمال وحفل وضع حجر الأساس لمنطقة صناعية مشتركة وزيارة رمزية لنصب تذكاري للضحايا الكوريين الجنوبيين الذين قتلوا بسبب تفجير شنته كوريا الشمالية في عام 1983.

وسيشارك مئات رجال الأعمال الكوريين الجنوبيين في منتدى الأعمال بقيادة الرئيس مون. ويخططون لإجراء مناقشات مع مسؤولي حكومة ميانمار وقادة الأعمال حول سبل توسيع الاستثمار والتجارة بين البلدين.

يذكر أن البلدين وقعا على اتفاقية حول إنشاء مجمع صناعي مشترك في بلدة في شمال يانغون في وقت سابق من هذا العام.

وسيقام حفل وضع حجر الأساس للمجمع الصناعي المشترك بين كوريا الجنوبية وميانمار (KMIC) بحضور الرئيس مون.

وتأمل كوريا الجنوبية في أن يكون المجمع الصناعي المشترك، الذي من المقرر اكتمال بناؤه في عام 2024، بمثابة نقطة انطلاق لشركاتها لبدء أو توسيع أعمالها في ميانمار.

ومن المقرر أن يزور الرئيس مون النصب التذكاري في مقبرة أونغ سان الوطنية لضحايا حادثة تفجير تسببت به كوريا الشمالية.

فجر عملاء من كوريا الشمالية قنبلة عند وصول الرئيس الكوري الجنوبي آنذاك "جون دو-هوان" إلى المقبرة الوطنية في 9 أكتوبر 1983. أودى الانفجار بحياة 17 كوريا جنوبيا، بمن فيهم نائب رئيس الوزراء سو سوك-جون ووزير الخارجية لي بوم-سوك.

وتعد هذه المرة الأولى التي يزور فيها رئيس كوري جنوبي النصب التذكاري.

وستختتم زيارة الرئيس مون إلى ميانمار بزيارة معبد شويداغون البوذي.

(انتهى)

aya@yna.co.kr

اكثر الاخبار قراءة كوريا والعالم
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك