Go to Contents Go to Navigation

الحكومة تنظر في تقديم وثائق عن زيارات المواطنين إلى كوريا الشمالية بعد تغيير أحكام التأشيرة الأمريكية

كوريا والعالم 2019.08.07 16:03

سيئول، 7 أغسطس(يونهاب) -- قال مسؤولون اليوم الأربعاء، إن وزارة الوحدة تنظر في تزويد الأشخاص الذين لديهم سجلات بزياراتهم إلى كوريا الشمالية بوثائق توضح بالتفصيل أغراض سفرهم إليها بعد أن قررت الولايات المتحدة عدم إعفاء هؤلاء الأشخاص عن تأشيرات الدخول.

وفرضت الحكومة الأمريكية أحكام التأشيرة الجديدة يوم الاثنين، والتي بموجبها لم يعد الأشخاص الذين لديهم سجلات بزيارات إلى الشمال منذ مارس 2011، مؤهلين لبرنامج الإعفاء من التأشيرة (VWP) ويتعين عليهم الخضوع للمقابلة وخطوات أخرى.

وقال المسؤولون إنه من أجل دعم أولئك الذين سيضطرون إلى الجلوس إلى المقابلة لنيل التأشيرة وشرح زيارتهم إلى الشمال بموجب الأحكام الجديدة، تدرس الوزارة تقديم وثيقة تتضمن معلومات عن زيارتهم، مثل الغرض من الرحلة.

وقالت الولايات المتحدة إن تقييد السفر الجديد جاء بعد إعادة تعيين كوريا الشمالية كدولة راعية للإرهاب لعام 2017.

يذكر أنه منذ عام 2016، لم تسمح الولايات المتحدة بالدخول من خلال النظام الإلكتروني لترخيص السفر ESTA للأجانب الذين زاروا واحدة من سبع دول منذ عام 2011 هي إيران والعراق والسودان وسوريا وليبيا واليمن والصومال.

في كوريا الجنوبية، يمكن أن يتأثر باللائحة المعدلة ما يصل إلى 37 ألف شخص هم من الذين حصلوا على موافقة الدولة لزيارة كوريا الشمالية خلال الفترة المذكورة.

وسط مخاوف بشأن زيادة المتاعب، تعهدت الحكومة بتعزيز الدعم الإداري لتقليل تأثير الإجراءات الجديدة.

وصرح لي سانغ مين المتحدث باسم وزارة الوحدة يوم الأربعاء بأن الوزارة ستواصل المشاورات مع الوكالات الحكومية ذات الصلة، وكذلك مع السفارة الأمريكية في سيئول.

وقال خلال مؤتمر صحفي دوري اليوم إن الوزارة لديها أيضا خطة محددة للتعامل مع هذه المسألة.

الحكومة تنظر في تقديم وثائق عن زيارات المواطنين إلى كوريا الشمالية بعد تغيير أحكام التأشيرة الأمريكية - 1

(انتهى)

mustabrah35@yna.co.kr

كلمات رئيسية
اكثر الاخبار قراءة كوريا والعالم
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك