Go to Contents Go to Navigation

وزير الدفاع يتعهد ببذل قصارى جهده لإعادة رفات الجنود إلى أسرهم

سياسة 2019.06.11 17:02
وزير الدفاع يتعهد ببذل قصارى جهده لإعادة رفات الجنود إلى أسرهم - 1

سيئول، 11 يونيو(يونهاب) -- زار وزير الدفاع جونغ كيونغ-دو اليوم الثلاثاء موقعا للتنقيب عن رفات الجنود الذين لقوا حتفهم خلال الحرب الكورية، بالقرب من الحدود مع كوريا الشمالية، وتعهد ببذل قصارى جهده لإعادة أكبر عدد ممكن من رفات الجنود إلى عائلاتهم.

منذ أبريل، يقوم الجيش الكوري الجنوبي بأعمال إزالة الألغام والتنقيب عن الرفات في قمة رأس السهم في تشول وون، موقع المعركة السابق، حيث حارب الجنود الكوريون الجنوبيون والأمريكيون والفرنسيون القوات الغازية الصينية والكورية الشمالية في أوج الحرب.

قال الوزير جونغ، "قمة رأس السهم هي مكان المعارك التي خاض فيها الكثير من الشباب، بما في ذلك من كوريا الجنوبية والولايات المتحدة وفرنسا، لحماية الديمقراطية الحرة."

وذكرت الوزارة أن الرفات تبدو وكأنها لجندي أمريكي أو فرنسي، مضيفة أن هذه هي المرة الأولى التي يتم فيها العثور على رفات جندي للأمم المتحدة خلال أعمال التنقيب المستمرة.

وطبقا للبيانات الحكومية، يعتقد أن حوالي 100 جندي أمريكي وفرنسي قتلوا خلال المعارك في قمة رأس السهم، ولم يتم العثور على جثث أكثر من 20 جنديا.

ومعربا عن امتنانه لتضحياتهم، تعهد الوزير مجددا بالسعي لإعادة رفات الجنود إلى وطنهم وأسرهم.

وقال الوزير جونغ، " تنفيذ الاتفاق العسكري قلل عمليا من التوترات العسكرية، مما يسمح لنا بالتنقيب عن رفات الجنود داخل المنطقة المنزوعة السلاح. سنواصل مشروع التنقيب مع الحفاظ على الاستعداد العسكري القوي."

وكان برفقة الوزير جونغ، قائد القوات الأمريكية المتمركزة في كوريا الجنوبية روبرت أبرامز، بالإضافة إلى مسؤولين من السفارتين الأمريكية والفرنسية في سيئول، وفقا للوزارة.

(انتهى)

aya@yna.co.kr

اكثر الاخبار قراءة سياسة
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك