Go to Contents Go to Navigation

أعضاء مجلس الشيوخ الأمريكي يتعهدون بدعم خطوات الحد من التوتر في شبه الجزيرة الكورية

كوريا والعالم 2019.05.31 20:21
أعضاء مجلس الشيوخ الأمريكي يتعهدون بدعم خطوات الحد من التوتر في شبه الجزيرة الكورية - 1

سنغافورة، 31 مايو (يونهاب) -- تعهد أعضاء مجلس الشيوخ الأمريكي بدعم نشط من الكونغرس اليوم الجمعة لمواصلة التنسيق الوثيق بين سيئول وواشنطن لتخفيف التوترات العسكرية في شبه الجزيرة الكورية وتعزيز التحالف الثنائي، حسبما ذكرت وزارة الدفاع الوطني في سيئول.

جاء ذلك أثناء اجتماع لأعضاء مجلس الشيوخ - أنجوس كينغ وتامي داكويرث ومارشا بلاكبيرن - مع وزير الدفاع الكوري الجنوبي جونغ كيونغ-دو على هامش منتدى آسيا للأمن والمعروف باسم حوار شانغريلا والذي يعقد حاليا في سنغافورة.

وبدوره، أعرب الوزير عن تقديره لدعمهم القوي لمبادرات بناء السلام في شبه الجزيرة، مؤكداً على أن تحالف سيئول وواشنطن وموقفهما المشترك "أقوى من أي وقت مضى،" وفقًا للوزارة.

وأضافت الوزارة أن الوزير أشار إلى أن تنفيذ الاتفاقية العسكرية بين الكوريتين والتي تم توقيعها العام الماضي سيكون بمثابة أساس لنزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية وإحلال سلام دائم، وطلب "جونغ" كذلك دعم النواب المتواصل.

يذكر أن الكوريتين وقعتا على اتفاق عسكري شامل خلال القمة الثالثة بين الرئيس الكوري الجنوبي مون جيه-إن والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ-أون في سبتمبر من العام الماضي، تضمن الاتفاقية سلسلة من التدابير من ضمنها وقف جميع الأعمال العدائية للحد من التوترات في شبه الجزيرة وبناء الثقة.

ومن جانبهم، أوضح أعضاء مجلس الشيوخ أن الاجتماع ساعد في تعزيز فهمهم لمساعي كوريا الجنوبية لإقامة شبه جزيرة خالية من الأسلحة النووية والتأكد من قوة التحالف الثنائي والاستعداد العسكري المشترك للبلدين.

(انتهى)

alaafathy@yna.co.kr

اكثر الاخبار قراءة كوريا والعالم
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك