Go to Contents Go to Navigation

إبنة رهينة مفرج عنه في ليبيا تبعث برسالة خطية لنقل تقدير أسرتها للرئيس مون

اجتماعية 2019.05.29 17:10
إبنة رهينة مفرج عنه في ليبيا تبعث برسالة خطية لنقل تقدير أسرتها للرئيس مون - 1

سيئول، 29 مايو(يونهاب) -- بعثت ابنة رهينة مفرج عنه في ليبيا مؤخرا، رسالة تقدير وشكر إلى الرئيس الكوري الجنوبي مون جيه-إن.

وتم إطلاق سراح المواطن الكوري الجنوبي المعروف باسمه العائلي "جو" (62 عاما) بسلامة في يوم 16 مايو الجاري بعد احتجازه من قبل جماعة مسلحة في ليبيا في يوليو العام الماضي.

وقال مون اليوم الأربعاء على حسابه في الفيس بوك مع نشر صورة الرسالة إن الكشف عن الرسالة قد يشجع موظفي وزارة الخارجية الذين كانوا يبذلون جهودهم لعودة "جو" إلى البلاد.

وقدمت الابنة التقدير والشكر إلى الرئيس مون والحكومة على خروج أسرتها من دائرة الألم والصدمة التي ظلت تعاني منهما لمدة حوالي 300 يوم .

وذكرت أن أفراد أسرتها أدركوا من صميم قلوبهم مدى أهمية ما يجري في الحياة اليومية مثل تناول الوجبات معا وكانت الايام العشرة الاوائل منذ عودة والدها مضت مثل حلم ، مؤكدة على أن الفضل جميعه يرجع إلى جهود الرئيس مون والحكومة، وكانت الاسرة ليست بيدها ما تفعله الا الاعتماد على الرئيس والحكومة.

وقالت إنها تفهم جيدا أن الحكومة بذلت كل ما في وسعها في الظروف الصعبة المتمثلة في الإحباط وخيبة الأمل بسبب الأوضاع الأمنية غير المستقرة في ليبيا، وأن ذلك كان فرصة لها لكي تدرك مدى الجهد الذي بذلته الحكومة لحماية مواطنيها وكان سلوان للحزن والقلق .

وأضافت أن والدها يشعر بأهمية البلاد، ويتعهد بالالتزام بالمسؤولية والواجبات للأسرة والدولة.

(انتهى)

maha@yna.co.kr

كلمات رئيسية
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك