Go to Contents Go to Navigation

الحكومة بسيئول تشير إلى إمكانية التدخل في سوق العملات الأجنبية

اقتصاد وأعمال 2019.05.23 21:27
الحكومة بسيئول تشير إلى إمكانية التدخل في سوق العملات الأجنبية - 1

سيجونغ، 23 مايو (يونهاب) -- قال وزير المالية الكوري الجنوبي اليوم الخميس إن الحكومة ستتخذ إجراءات للحفاظ على استقرار سوق الصرف الأجنبي في حالة زيادة التذبذب.

قال هونغ نام-كي وزير الاقتصاد والمالية في اجتماع مع الصحفيين "سنبذل الجهود لتحقيق استقرار السوق إذا حدث تذبذب في سوق الصرف الأجنبي نظرا للحركة المفرطة من جانب واحد التي ترجع إلى عوامل أخرى غير الطلب الفعلي،" مؤكدا على استعداد الحكومة الدائم.

تشير تعليقات "هونغ" إلى التدخل في سوق الصرف الأجنبي لوقف تراجع العملة المحلية مقابل الدولار الأمريكي.

يذكر أن بنك كوريا أعلن في مارس الماضي أن السلطات المالية في كوريا الجنوبية باعت 187 مليون دولار أمريكي في النصف الثاني من عام 2018 للمساعدة في استقرار السوق.

فقد الوون الكوري حوالي 6% من قيمته أمام العملة الأمريكية هذا العام، ليغلق عند 1,189.20 وون اليوم الخميس.

زادت حدة حالة التذبذب في الآونة الأخيرة وسط تصاعد النزاع التجاري بين الولايات المتحدة والصين متسببة في تراجع رابع أكبر اقتصاد في آسيا بشكل غير متوقع.

تقلص الاقتصاد ما يقدر بنحو 0.3 % في الربع الأول من العام مقارنة بثلاثة أشهر سابقة، وهو ما يعد أسوأ أداء للاقتصاد الكوري منذ عقد كامل.

وقال "هونغ" أيضا إن الحكومة ليس لديها خطط لإعادة تقييم العملة، مشيرا إلى أن الحكومة ستركز على تنشيط الاقتصاد المتباطئ بدلا من التسبب في ارتباك اجتماعي لا داعي له.

جاءت تصريحات الوزير بعد 3 أيام من نفي حاكم بنك كوريا "لي جو-يول" التقارير التي تشير إلى احتمال إعادة تقييم العملة، قائلاً إن البنك لم يدرس الاحتمال وليس لديه أي خطط لتنفيذ هذه الخطوة.

تشير عملية إعادة التقييم إلى تغيير القيمة الاسمية للعملة. يعد الوون الكوري أعلى من العملات الأخرى من حيث القيمة الاسمية. وأعلى ورقة مالية في كوريا الجنوبية من فئة الـ50,000 وون تبلغ قيمتها 42 دولار.

وقال "هونغ" إنه يجب على اللجنة الثلاثية التي ترأسها الحكومة لدارسة الحد الأدنى للأجور بحث التأثير الاقتصادي والقضايا الأخرى عند اتخاذ قرار فيما يخص رفع الحد الأدنى للأجور في العام المقبل.

كما ضغط الوزير على البرلمان مرة أخرى للموافقة بسرعة على موازنة إضافية بقيمة 6.7 ترليون وون لمواجهة التباطؤ الاقتصادي وتلوث الهواء الناجم عن الغبار.

فقد سبق واقترحت حكومة كوريا الجنوبية الأمر الشهر الماضي، بيد أنه لم يتم إحراز أي تقدم بعد نتيجة النزاع بين الأحزاب المتنافسة.

وأكد هونغ على أن الحكومة ستحافظ على سياسة مالية توسعية لدعم الإصلاح الهيكلي والإنعاش الاقتصادي.

(انتهى)

alaafathy@yna.co.kr

اكثر الاخبار قراءة اقتصاد وأعمال
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك