Go to Contents Go to Navigation

مكتب الادعاء العام يسعى لإصدار مذكرة توقيف بحق الرئيس التنفيذي لشركة سامسونغ بيلوجيكس

اقتصاد وأعمال 2019.05.22 20:42

سيئول، 22 مايو (يونهاب) - سعى مكتب الادعاء العام اليوم الأربعاء إلى إصدار مذكرة توقيف بحق كيم تيه-هان الرئيس التنفيذي لشركة "سامسونغ بيلوجيكس" كجزء من التحقيق في مزاعم الاحتيال المالي بالشركة.

وفي الشأن، صرح مكتب المدعي العام لمنطقة سيئول المركزية إن كيم يشتبه في قيامه بأمر موظفيه بالتخلص من الأدلة المتعلقة بالاحتيال المالي. كما طالب بإصدار أمر بإلقاء القبض على نائبين لرئيس شركة سامسونغ للإلكترونيات لمزاعم مشابهة.

يحقق الادعاء العام في مزاعم مفادها أن "سامسونغ بيلوجيكس" انتهكت عمدا اللوائح المنظمة للحسابات لتضخيم قيمة شركتها التابعة "سامسونغ بيويبيس" قبل طرح "سامسونغ بيلوجيكس" للاكتتاب العام للمرة الأولى عام 2016.

وجاءت هذه الخطوة الأخيرة بعد أقل من أسبوع من قيام النيابة العام بمداهمة مكتب فريق العمل التابع لعملاق التكنولوجيا و"سامسونغ بيلوجيكس" للبحث عن بيانات المحاسبة وأقراص الكمبيوتر التخزينية الصلبة.

في وقت سابق من اليوم، قال مكتب الادعاء إنه عثر على أدلة ظرفية تشير إلى أن مسؤول تنفيذي من شركة "سامسونغ بيويبيس" حاول حذف سجلات محادثته الهاتفية مع وريث شركة سامسونغ.

كان ممثلو الادعاء العام يبحثون في شكوك بأن نائب رئيس شركة سامسونغ للإلكترونيات "لي جيه-يونغ" تلقي تقارير عبر الهاتف من المدير التنفيذي بشأن تحرك لجنة الأوراق المالية والعقود الآجلة لتقديم شكوى ضد شركات سامسونغ البيولوجية لمخالفاتها الحاسبية إلى النيابة العامة العام الماضي.

هذا وتم اكتشاف أن المدير التنفيذي لشركة "سامسونغ بيويبيس" والذي يعرف باسم عائلته "يانغ" وقد تم اعتقاله وتوجيه التهم إليه الأسبوع الماضي بتهمة التلاعب وتدمير الأدلة في قضية الاحتيال المحاسبي، أمر مرؤوسيه بحذف حوالي 2,100 ملف إلكتروني بما في ذلك ما يشمل ملف لملخص محادثته الهاتفية مع "لي" حول تحركات هيئة الرقابة المالية لتقديم شكوى إلى النيابة في يوليو الماضي.

ويشك ممثلو الادعاء في أن كلمة "نائب الرئيس" الموجود في الملفات المحذوفة تشير إلى "لي."

"يانغ" متهم أيضا بتوجيه عشرات من موظفيه لحذف جميع الكلمات التي قد تشير إلى "لي" مثل "JY" أو "VIP" من المستندات والملفات في هواتفهم وأجهزة الكمبيوتر المحمولة العام الماضي.

ويشتبه ممثلو الادعاء في أن "يانغ" ربما يكون قد تصرف بناءً على طلب من فريق دعم الأعمال التابع لشركة ساسمونغ للإلكترونيات، والذي يُعتقد أنه بمثابة برج مراقبة لمجموعة سامسونغ.

هذا وتم اعتقال اثنين من المديرين التنفيذيين لشركة ساسمونغ للإلكترونيات في وقت سابق من هذا الشهر بتهمة محاولة إخفاء والتلاعب بمستندات الحسابات والتقارير الداخلية لشركة "سامسونغ بيلوجيكس" و"ساسمسونغ بيويبيس" في الصيف الماضي.

كما عثر ممثلو الادعاء على خادم كمبيوتر وعشرات أجهزة كمبيوتر محمولة مخبأة تحت أرضية مصنع "سامسونغ بيلوجيكس" في إنتشون غرب سيئول، في مداهمة قاموا بها مؤخرا.

قدرت هيئة الرقابة المالية في البلاد في وقت سابق في تحقيقاتها الخاصة أن قمية الاحتيالات الحسابية المزعومة من قبل شركة "سامسونغ بيلوجيكس" تبلغ حوالي 4.5 ترليون وون (3.9 مليار دولار أمريكي).

ويذكر أن الشركة البيولوجية التي شهدت خسائر سابقا أعلنت في عام 2015 عن أرباح مفاجئة بعد أن غيرت بصيغ معادلاتها الرياضية المتبعة في احتساب قيمة الأرباح لشركتها الفرعية "سامسونغ بيوبيز" التي تدار باسهم مشتركة مع شركة "بيغون" الأمريكية.

زعمت مجموعات مدنية أن الاحتيال المزعوم كان يهدف إلى تعزيز سيطرة "لي" على مجموعة سامسونغ من خلال السعي لتضخيم حصة شركة "تشيل للصناعات" في شركة سامسونغ بيولوجيكس قبل دمج "تشيل" مع شركة "سامسونغ سي آند تي كوربوريشن" في عام 2015، علما بأن "لي" أكبر مساهم في شركة تشيل للصناعات.

تم إطلاق سراح "لي" الذي يعد القائد الفعلي لمجموعة الأعمال الضخمة، في فبراير من العام الماضي بعد احتجازه لمدة عام تقريبًا بسبب تقديمه على ما يبدو رشاوى إلى صديق مقرب من الرئيسة السابقة بارك غن-هيه.

ومن جابنها زعمت "سامسونغ بيولوجيكس" أن تغيير صيغ المحاسبة يتماشى مع معايير المحاسبة الدولية.

نائب رئيس شركة سامسونغ للإلكترونيات "لي جيه-يونغ"
مكتب الادعاء العام يسعى لإصدار مذكرة توقيف بحق الرئيس التنفيذي لشركة سامسونغ بيلوجيكس - 2

(انتهى)

alaafathy@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك