Go to Contents Go to Navigation

المحكمة العليا تؤيد قرارا بسجن الأخ الأكبر للرئيس السابق لي لمدة 15 شهرًا

اجتماعية 2019.05.14 18:08

سيئول، 14 مايو (يونهاب) - أيدت المحكمة العليا اليوم الثلاثاء قرارًا قضائيا بحق الشقيق الأكبر للرئيس السابق "لي ميونغ-باك" بالسجن 15 شهرًا لتورطه في جرائم ذات الصلة بالرشوة.

تم توجيه التهم إلى "لي سانغ-دوك" البالغ من العمر 83 عامًا، لتسببه في الضغط على شركة الفولاذ الكورية "بوسكو" لتوقيع عقد عمل مع شركة تدار بواسطة معاونه الانتخابي ومعارفه في عامي 2009 و 2010.

وقد اتُهم سابقًا بالتورط في تعيين رئيس شركة بوسكو ومساعدته في حل إحدى المشاكل الرئيسية للشركة وهي الحد من ارتفاع مباني المصانع الخاصة بها.

شغل "لي" منصب مشرع في الفترة ما بين عامي 1988 إلى 2012.

خاض "لي" المحاكمة دون أن يتم حبسه بسبب تقدمه في السن، بيد أنه يواجه السجن بمجوب قرار المحكمة العليا.

(انتهى)

alaafathy@yna.co.kr

اكثر الاخبار قراءة اجتماعية
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك