Go to Contents Go to Navigation

الأمم المتحدة توافق على فتح مسارات التنزه في المدن الحدودية في المنطقة منزوعة السلاح

اجتماعية 2019.05.08 22:06

سيئول، 8 مايو (يونهاب) -- وافقت قيادة الأمم المتحدة على فتح مسارات التنزه للمسافات الطويلة في مدينتي شيوروون وباجو الحدوديتين في المنطقة منزوعة السلاح التي تفصل بين الكوريتين، وفق لما ذكره مسؤول عسكري اليوم الأربعاء. ويأتي هذا عقب إطلاق كوريا الجنوبية لبرنامج التنزه في الجانب الشرقي الساحلي من المنطقة منزوعة السلاح الشهر الماضي.

تعد البلدتان في مقاطعتي كانغوون وكيونغي على التوالي، موقع لاثنين من "مسارات للسلام" الثلاثة التي اقترحتها حكومة كوريا الجنوبية بموجب خطتها لفتح المنطقة منزوعة السلاح أمام الجمهور لأول مرة منذ تقسيم الكوريتين.

يذكر أنه تم الموافقة على المسارين الأسبوع الماضي، وفقًا لما ذكره المسؤول، وتعمل الحكومة الآن على تفاصيل دورات التنزه في مسارات باجو وتشيروون.

وافق مجلس قيادة الأمم المتحدة لأول مرة على افتتاح مسار مدينة كوسونغ الحدودية على الساحل الشرقي الشهر الماضي، وبدأ البرنامج السياحي بها في الـ27 من أبريل ليتزامن ذلك مع الذكرى السنوية الأولى للقمة الأولى بين الرئيس الكوري الجنوبي مون جيه-إن والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ-أون.

تُعد المنطقة منزوعة السلاح والتي يبلغ طولها حوالي 250 كيلومترًا وعرضها 4 كيلومترات، واحدة من أكثر الحدود تحصينا في العالم، حيث لا تزال الكوريتين من الناحية الفنية في حالة حرب نظرا لانتهاء الحرب الكورية 1950-1953 بهدنة وليس معاهدة سلام، علما بأن قيادة الأمم المتحدة تشرف على جميع النشاطات بالمنطقة الفاصلة.

يشار إلى أن الكوريتين يسعيان إلى اتخاذ العديد من التدابير بهدف الحد من التوتر العسكري بينهما منذ توقيع الاتفاق العسكري الشامل في سبتمبر من العام الماضي.

الأمم المتحدة توافق على فتح مسارات التنزه في المدن الحدودية في المنطقة منزوعة السلاح - 1

(انتهى)

alaafathy@yna.co.kr

اكثر الاخبار قراءة اجتماعية
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك