Go to Contents Go to Navigation

بولتون: نحتاج إلى "مؤشر حقيقي " على أن كوريا الشمالية مستعدة لنزع السلاح النووي

كوريا الشمالية 2019.04.18 08:59

واشنطن ، 17 أبريل (يونهاب) -- قال مستشار الأمن القومي الأمريكي جون بولتون يوم الأربعاء إن الولايات المتحدة بحاجة إلى رؤية "مؤشر حقيقي" على أن كوريا الشمالية مستعدة للتخلي عن أسلحتها النووية قبل أي قمة ثالثة بين البلدين.

في مقابلة مع بلومبرغ نيوز ، سئل بولتون عما تحتاج الولايات المتحدة أن تراه قبل الاجتماع الثالث بين الرئيس دونالد ترامب وزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ-أون.

فأجاب قائلا ، "أعتقد إنها تحتاج إلى مؤشر حقيقي من كوريا الشمالية على أنهم اتخذوا القرار الاستراتيجي بالتخلي عن الأسلحة النووية".

يذكر أن قمة ترامب وكيم - الأولى في سنغافورة في يونيو والثانية في فيتنام في فبراير - لم تحققا تقدما كبيرا حتى الآن في تفكيك برامج الأسلحة النووية والصواريخ البالستية لكوريا الشمالية على الرغم من التزامهما بمواصلة نزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية بالكامل.

في المقابل ، وعد ترامب بضمانات أمنية غير محددة لبيونغ يانغ.

بولتون: نحتاج إلى "مؤشر حقيقي " على أن كوريا الشمالية مستعدة لنزع السلاح النووي - 1

ولدى سؤاله عما إذا كان هناك أي تقدم نحو نزع السلاح النووي ، أجاب بولتون "لا يمكنني القول أننا يمكن أن نقول ذلك في هذه المرحلة".

وقال ، إن ترامب مستعد تماما لعقد قمة ثالثة إذا كان بإمكانه التوصل لاتفاق حقيقي.

وترك الجانبان الباب مفتوحا للحوار منذ انتهاء القمة الثانية في هانوي دون اتفاق بسبب الخلافات حول نطاق نزع السلاح النووي لكوريا الشمالية وتخفيف العقوبات من جانب الولايات المتحدة.

في خطاب ألقاه أمام برلمان كوريا الشمالية الأسبوع الماضي ، قال كيم إنه سيكون على استعداد لعقد قمة ثالثة إذا جاءت الولايات المتحدة بـ "الموقف الصحيح" و "المنهجية الصحيحة" .

من جانبه رد ترامب بتغريدة على تويتر قال فيها ،إنه يوافق على أن عقد قمة ثالثة "سيكون أمرا جيدا ، لكوننا نفهم تماما أين يقف كل منا".

وزار الرئيس الكوري الجنوبي مون جيه إن واشنطن في الأسبوع الماضي للقاء ترامب ومناقشة سبل سد الفجوة بين الولايات المتحدة والشمال.

وبعد عودته إلى سيئول ، قال مون إنه سيسعى إلى عقد قمة رابعة مع كيم دون التقيد بموقع أو شكل القمة .

وقال بولتون إن الولايات المتحدة حاولت أن تبقى "قريبة جدًا" من كوريا الجنوبية.

وأضاف في اشارة الى صفقة شاملة ، "إن الرئيس مون نفسه سيحاول التحدث مع كيم جونغ اون لذلك فنحن نراقب الشمال عن كثب ونحن مستعدون للحديث عما يصفه الرئيس بالصفقة الكبرى والتي بموجبها يتخلى الشمال عن كل قدراته في أسلحة الدمار الشامل مقابل تنازلات اقتصادية.

(إنتهى)

mustabrah35@yna.co.kr

كلمات رئيسية
اكثر الاخبار قراءة كوريا الشمالية
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك