Go to Contents Go to Navigation

رئيس الوزراء الجنوبي: التعاون الاقتصادي بين الكوريتين يجب أن يتم في إطار العقوبات الدولية

جميع العناوين 2019.03.20 20:21
رئيس الوزراء الجنوبي: التعاون الاقتصادي بين الكوريتين يجب أن يتم في إطار العقوبات الدولية - 1

سيئول، 20 مارس (يونهاب) -- قال رئيس الوزراء الكوري الجنوبي "لي ناك-يون" اليوم الأربعاء إن التعاون الاقتصادي بين الكوريتين يجب أن يتم بشكل لا يتعارض مع العقوبات الدولية.

كما أعرب "لي" عن أمله في أن تؤدي التبادلات بين الحدود إلى دفع كوريا الشمالية للتخلي عن برامجها النووي.

وأضاف رئيس الوزراء في جلسة برلمانية حول الشئون الخارجية والأمنية والوحدة: "بموجب نظام العقوبات الحالي، يمكننا القيام بالتبادلات في المجالات ذات الصلة بالثقافة والمجالات الأكاديمية والرياضية. ولذلك يجب علينا أن نركز على هذه المجالات."

كما قال "لي" إنه يرى أن هناك تقدم إجابي فيما يتعلق بتخفيف العقوبات من قبل مجلس الأمن والولايات المتحدة لإرسال المعدات الازمة للقاءات شمل الأسر المشتتة إثر الحرب الكورية عن طريق الفيديو.

وجاءت تصريحات "لي" وسط مخاوف من أن دفع سيئول المحتمل لاستئناف المشاريع الرئيسية بين الكوريتين قد يعمق الخلاف مع واشنطن التي تواصل حملتها للضغط على كوريا الشمالية حتى تتخلى بيونغ يانغ عن أسلحتها النووية.

كما سبق أن أثار الرئيس الكوري الجنوبي مون جيه-إن الحاجة إلى إعادة فتح المجمع الصناعي المغلق في مدينة كيسونغ الحدودية في كوريا الشمالية واستئناف برنامج الرحلات السياحية المعلق منذ فترة طويلة إلى جبل كومكانغ في الشمال، أملا في أن يدفع هذا ببيونغ يانغ لمواصلة الحوار.

أنهى الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ-أون والرئيس الأمريكي دونالد ترامب قمتهما الثانية الشهر الماضي في هانوي دون أي اتفاق، حيث اختلفا بشأن نطاق نزع السلاح النووي وإلغاء العقوبات.

هذا وأعلنت وزارة الوحدة في سيئول يوم أمس الإثنين عن أنها استعدادها لبدء استئناف المشروعين الرئيسيين المعلقين مع الشمال في إطار العقوبات الدولية.

(انتهى)

alaafathy@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك