Go to Contents Go to Navigation

المحكمة العليا ترفع الحد الأقصى لسن العمل البدني من 60 إلى 65 عاما

جميع العناوين 2019.02.21 16:53
المحكمة العليا ترفع الحد الأقصى لسن العمل البدني من 60 إلى 65 عاما - 1

سيئول، 21 فبراير(يونهاب) -- اعترفت المحكمة العليا اليوم الخميس بأن سن 65 عاما هو السن الأقصى الذي يتناسب معه الأشخاص بدنيا للعمل.

وقضت هيئة القضاة المؤلفة من 13 قاضيا بإبطال حكم محكمة الاستئناف الذي أمر بتعويض عائلة أحد الضحايا لحادث غرق استنادا إلى سن 60 عاما لتحديد التعويض.

وقامت أسرة الضحية، التي تعرف فقط باسمها الأخير "بارك"، برفع دعوى قضائية ضد مشغل حمام السباحة بعد أن فقدت طفلتها في أغسطس 2015. وادعت الأسرة بأن التعويض يجب أن يستند إلى افتراض أن الطفلة ستكون قادرة على المشاركة في العمل البدني حتى سن 65 عاما.

وحكمت المحاكم الأدنى لصالح المشغل، مشيرة إلى سابقة المحكمة العليا في ديسمبر 1989 التي رفعت الحد الأقصى لسن العمل إلى 60 من 55.

وقررت المحكمة العليا إعادة النظر في الدعوى القضائية، حيث نظر جميع قضاتها في القضية قبل اتخاذ قرارها، بالنظر إلى الأهمية العامة التي يمكن أن يتمتع بها حكمها في مختلف القطاعات، مثل المعاشات التقاعدية والتأمين.

وادعى مؤيدو رفع السن بأن سابقة 1989 قد عفا عليها الزمن حيث ازداد متوسط العمر المتوقع للكوريين الجنوبيين بشكل كبير خلال العقود الثلاثة الماضية، كما تغيرت الظروف الاقتصادية والتشغيلية.

وتظهر البيانات الصادرة عن منظمة التعاون والتنمية في المجال الاقتصادي (OECD) في عام 2017، أن متوسط العمر المتوقع بلغ 79.7 للرجال الكوريين و 85.7 للنساء الكوريات. كما ارتفع سن التقاعد في الشركات العامة والخاصة إلى 60.

كما أن الأحكام الصادرة مؤخرا عن المحاكم الدنيا قد منحت تعويضات متزايدة استنادا إلى الحكم بأن الحد الأقصى لسن العمل يجب أن يكون أعلى من 60 سنة.

(انتهى)

aya@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك