Go to Contents Go to Navigation

وزيرة الخارجية : مستقبل مشروعي كيسونغ وكومغانغ يعتمد على المحادثات بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة

جميع العناوين 2019.01.16 14:54

سيئول ، 16 يناير (يونهاب) –- قالت وزيرة الخارجية الكورية الجنوبية اليوم الأربعاء إن مصير المشروعين الرئيسيين بين الكوريتين ،مجمع كيسونغ الصناعي والجولات السياحية إلى جبل كومغانغ ، سيتم تحديده في المحادثات بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة .

في ما يتعلق بالحوافز المبكرة التي يتم النظر فيها لكوريا الشمالية ، أشارت وزيرة الخارجية كانغ كيونغ - هوا إلى الإعلان عن نهاية الحرب الكورية 1950-53 ، والمساعدات الإنسانية وفتح قناة اتصال دائمة بين بيونغ يانغ وواشنطن.

وقالت كانغ فى مؤتمر صحفي "فى الوقت الحالي ،فإن حكومتنا ليست فى مرحلة لاستعراض استئناف مجمع كيسونغ الصناعي وبرنامج الجولات السياحية إلى جبل كومغانغ "أعتقد ، في النهاية ، سوف يتم التوصل إلى نتيجة محددة على طاولة المفاوضات بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة ".

وأضافت إن هذه المشاريع لكونها إنها مرتبطة بشبكة واسعة من العقوبات ضد بيونغ يانغ ، فهي مسألة تتطلب جوانب مختلفة من المراجعة".

وقد اجتذب مستقبل البرامج العابرة للحدود ، المعلقة بسبب التوترات السابقة ، الانتباه العام مرة أخرى في أعقاب خطاب الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون برأس السنة الجديدة .

وقال كيم إن نظامه مستعد لإعادة تشغيل المشاريع بدون شروط مسبقة.

وأوضحت الوزيرة أن كوريا الجنوبية تأمل في التوصل إلى اتفاق "شامل" حول نزع الأسلحة النووية والتنفيذ "المرحلي".

ونفت تكهنات تشير إلى أن سيئول وواشنطن لديهما أهداف مختلفة.

وقالت كانغ إنها اتفقت مع بومبيو على أن "نزع السلاح النووي الكامل" هدف مشترك.

وأضافت كانغ إنها تسعى لعقد اجتماع منفصل مع بومبيو منتدى دافوس الاقتصادي في سويسرا ، لكن لم يتم تحديد جدول زمني محدد حتى الآن.

(إنتهى)

وزيرة الخارجية : مستقبل مشروعي كيسونغ وكومغانغ يعتمد على المحادثات بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة - 1

mustabrah35@yna.co.kr

كلمات رئيسية
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك