Go to Contents Go to Navigation

وزيرة الخارجية : عام 2019 سيكون العام الأول لعملية السلام في شبه الجزيرة الكورية

كوريا والعالم 2019.01.03 07:42
وزيرة الخارجية : عام 2019 سيكون العام الأول لعملية السلام في شبه الجزيرة الكورية - 1

سيئول، 3 يناير(يونهاب) -- قالت وزيرة الخارجية كانغ كيونغ-هوا يوم أمس الأربعاء إن عام 2018 مثل فترة التسخين لفتح عصر السلام والازدهار في شبه الجزيرة الكورية، مضيفة أن عام 2019 سيكون العام الأول لعملية السلام في شبه الجزيرة الكورية.

وقالت الوزيرة كانغ في اجتماع عقدته بمناسبة حلول السنة الجديدة في مقر الوزارة في سيئول إنه يجب تحقيق تقدم مهم في نزع السلاح النووي الكامل وبناء سلام دائم في شبه الجزيرة الكورية.

وأكدت على ضرورة تعميق العلاقات مع الدول المجاورة على أساس التحالف القوي مع الولايات المتحدة، وتحقيق تنوع الدبلوماسية.

وذكرت أن البلاد تحتفل هذا العام بالذكرى السنوية الـ 100 لكل من حركة 1 مارس وتأسيس الحكومة المؤقتة، والذكرى الـ 30 لانهيار جدار برلين، داعية إلى بذل قصارى الجهد للقرن الجديد.

وصرحت بأن الوزارة تطلعت إلى الدبلوماسية التي يطلبها العصر الجديد، وقادت الجهود لفتح عصر السلام والازدهار في شبه الجزيرة الكورية، ووضعت أساسا لتنوع الدبلوماسية من خلال سياستي الشمال والجنوب الجديدتين.

وأكدت على أن الوزارة يجب عليها أن تحقق مستوى جديدا من أدائها الدبلوماسي استنادا إلى خبراتها المتراكمة وابتكارها وقواها العاملة.

وأشارت إلى أن الرئيس مون جيه-إن قال إن الدبلوماسية أصبحت أكثر أهمية من أي وقت مضى في إدارة شؤون الدولة، مؤكدا على أهمية الدبلوماسية الإبداعية والنشطة أثناء مأدبة عشاء عقدها لرؤساء البعثات الدبلوماسية في الخارج في شهر ديسمبر الماضي.

(انتهى)

aya@yna.co.kr

اكثر الاخبار قراءة كوريا والعالم
plus
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك