Go to Contents Go to Navigation

الرئيس مون يجتمع مع نظيره الصيني لمدة 35 دقيقة على هامش قمة آبيك

جميع العناوين 2018.11.18 10:16

الزعيمان: القمة الثانية بين كيم وترامب وزيارة كيم إلى سيئول سيمثلان نقطة تحول لحل قضية شبه الجزيرة الكورية

الرئيس مون يجتمع مع نظيره الصيني لمدة 35 دقيقة على هامش قمة آبيك - 1

سيئول، 17 نوفمبر(يونهاب) -- قال المتحدث باسم المكتب الرئاسي كيم وي-كيوم في مؤتمر صحفي عقده في يوم 17 نوفمبر إن الرئيس مون جيه-إن الذي يقوم بزيارة بابوا غينيا الجديدة لحضور قمة منتدى التعاون الاقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادئ(آبيك)، اجتمع مع نظيره الصيني شي جين بينغ بعد ظهر يوم 17 نوفمبر لمدة 35 دقيقة.

وأوضح "كيم" أن زعيمى البلدين وافقا على أن مباحثات القمة الثانية بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة وزيارة الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ-أون إلى سيئول ستمثلان نقطة تحول لتسوية قضية شبه الجزيرة الكورية.

وأثناء اللقاء، توقع الرئيس مون أن تجري زيارة كيم إلى سيئول ولقاء القمة الثاني بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة بنجاح.

وأعرب "مون" عن تقديره لجهود "شي" حول دوره البناء تجاه توجهات تحقيق السلام في شبه الجزيرة الكورية والتي نتج عنها عقد 3 لقاءات قمة مع كوريا الشمالية، معربا عن أمله في تعزيز التعاون بين البلدين من أجل تحقيق السلام والازدهار في شمال شرق آسيا وعملية السلام في شبه الجزيرة الكورية.

وبدوره، قال "شي" إن التعاون الفعال بين البلدين أسهم بشكل كبير في استقرار الوضع في شبه الجزيرة الكورية.

وأوضح أن تطوير العلاقات وتعزيز التواصل الاستراتيجي بين البلدين يخدمان مصالحهما، مضيفا أنه يؤيد جهود الرئيس مون والحكومة الكورية الجنوبية لإحلال السلام في شبه الجزيرة الكورية وستعلب بلاده دورا بناء باستمرار.

الرئيس مون يجتمع مع نظيره الصيني لمدة 35 دقيقة على هامش قمة آبيك - 2

كما أعرب "مون" أيضا عن شكره للصين لتقديمها الدعم لإنجاح دورة الألعاب الأولمبية الشتوية في بيونغ تشانغ، متعهدا بتقديم الدعم لإنجاح دورة الألعاب الأولمبية الشتوية في بكين.

وبدوره، قال "شي" إن جهود الكوريتين للاستضافة المشتركة لدورة الألعاب الأولمبية الصيفية لعام 2032 ستسهم في تطوير العلاقات بين الكوريتين وإحلال السلام في شبه الجزيرة الكورية، معربا عن عزمه تقديم الدعم لاستضافة الكوريتين المشتركة.

واتفق زعيما كوريا الجنوبية والصين على تعزيز العلاقات بين البلدين.

ودعا "مون" الصين، لإيلاء الاهتمام والتعاون للحفاظ على المواقع التاريخية لحركة استقلال كوريا، وذلك بمناسبة الذكرى السنوية الـ 100 لإنشاء الحكومة الكورية المؤقتة في الصين خلال الحكم الاستعماري الياباني لكوريا، فيما تعهد "شي" بتعاونه النشط في هذا الخصوص.

واتفقا الرئيسان أيضا للعمل على إعادة رفات الجنود الصينيين الذين قضوا في الحرب الكورية وذلك من أجل تعزيز الصداقة واستعادة الثقة بين البلدين.

كما اتفقا على مواصلة المناقشة بنشاط بين البلدين من أجل التوصل إلى اتفاقية تجارة حرة بينهما، تخدم المنافع المتبادلة، والاستجابة المشتركة بين حكومتي البلدين للقضايا البيئية مثل الغبار الناعم.

ودعا الرئيس مون، نظيره الصيني، إلى زيارة سيئول في أقرب وقت ممكن، وقال الرئيس شي إنه مستعد لزيارة سيئول في وقت مناسب في العام المقبل.

وأوضح الرئيس شي أنه تلقى دعوة من الزعيم كيم لزيارة كوريا الشمالية، مضيفا أنه سيزور كوريا الشمالية في غضون العام المقبل.

الرئيس مون يجتمع مع نظيره الصيني لمدة 35 دقيقة على هامش قمة آبيك - 3

(انتهى)

aya@yna.co.kr

كلمات رئيسية للقضية
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك