Go to Contents Go to Navigation

انقسام الأحزاب السياسية الكورية الجنوبية إزاء اتفاقية القمة

قمة بيونغ يانغ 2018.09.19 17:20
انقسام الأحزاب السياسية الكورية الجنوبية إزاء اتفاقية القمة - 1

سيئول ، 19 سبتمبر (يونهاب) -- رحبت الأحزاب الليبرالية في كوريا الجنوبية اليوم الأربعاء بالاتفاق الأخير بين الكوريتين ، وقالت إن الاتفاق يمثل خطوة إلى الأمام في إحلال السلام في شبه الجزيرة الكورية.

لكن حزب الحرية الرئيسي المعارض في البلاد حزب كوريا للحرية والحزب المحافظ الصغير بارينيومير وصفا اتفاقية القمة بأنها "باطلة" زاعمين أنها تفتقر إلى تفاصيل لنزع السلاح النووي من كوريا الشمالية.

بعد لقاءه الثالث مع الرئيس مون جيه ان ، وافق الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون على "تفكيك" موقع رئيسي لاختبار الصواريخ تحت مراقبة خبراء دوليين. كما أعرب كيم عن استعداد بلاده لإغلاق مجمعها النووي في يونغ بيون ، اعتمادا على الإجراءات المماثلة من واشنطن.

وأثنى الحزب الديمقراطي الحاكم على اتفاق القمة قائلا إن الكوريتين أعادت تأكيد التزامهما "الراسخ" بنزع السلاح النووي في شبه الجزيرة الكورية.

وقال الحزب "الطريق نحو السلام في شبه الجزيرة الكورية يفتح على مصراعيه". "إنه إنجاز رائع أن الكوريتين اتفقتا على التقدم العملي لنزع السلاح النووي ، إلى جانب إعادة تأكيدهما على العزم الثابت على نزع السلاح النووي لشبه الجزيرة".

وأضاف، إن تعهد كوريا الشمالية بإغلاق موقع اختبار الصواريخ دونغ تشانغ ري بشكل دائم في وجود خبراء دوليين يعني أن البلاد حافظت على الوعد الذي قطعته في اتفاقية القمة مع الولايات المتحدة في يونيو.

من جانبه أعرب الحزب الليبرالي المعارض من أجل الديمقراطية والسلام عن أمله في استمرار الاتصال والتعاون بين الكوريتين لدعم وعد كيم جونغ أون بزيارة سيئول في المستقبل القريب.

لكن الحزب ، قال إن اتفاقية القمة تفتقر إلى المضمون للتقدم "العملي" في نزع السلاح النووي لكوريا الشمالية ، نظراً لعدم وجود خطة لتفكيك كل المنشآت النووية والأسلحة النووية الموجودة في كوريا الشمالية

وقال الحزب المحافظ ، إن المنشآت النووية لكوريا الشمالية تقع خارج مجمع يونغ يون النووي وأن الشمال يشتبه في أنه يشغل ما لا يقل عن 15 منشأة نووية وأن مخزونه من الأسلحة النووية الحالية بقدر بأكثر من 30 الى 40".

وأكد على انه اذا لم يتم حل القضية النووية لكوريا الشمالية ، فسيكون من الصعب إحلال السلام فى شبه الجزيرة وتطوير العلاقات بين الكوريتين".

وقال حزب باريونميري ثالث أكبر حزب ، إنه كان يتوقع خطوات وشيكة من كوريا الشمالية لنزع السلاح النووي ، الأمر الذي قد يؤدي إلى رفع العقوبات الدولية المفروضة عليها ، لكن اتفاق القمة لم يتضمن أي إجراءات جوهرية.

(إنهى)

mustabrah35@yna.co.kr

كلمات رئيسية
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك