Go to Contents Go to Navigation

انتقادات كوريا الشمالية للجنوب تعكس استيائها من العقوبات وبطء التقدم في التبادلات عبر الحدود

جميع العناوين 2018.07.22 16:45

محاولة الحد من تطلع الشماليين للحياة في الجنوب وسط الجو التصالحي بين الكوريتين.

انتقادات كوريا الشمالية للجنوب تعكس استيائها من العقوبات وبطء التقدم في التبادلات عبر الحدود - 1

سيئول، 22 يوليو(يونهاب) -- أفادت صحيفة رودونغ المتحدثة باسم حزب العمال الحاكم في كوريا الشمالية في نشرتها بتاريخ اليوم الأحد، بأن كوريا الجنوبية تتعرض لازمة اقتصادية وتدهور مستوى المعيشة لعامة الشعب بالإضافة الى تظاهرات ضد الحكومة من قبل نقابات العمال .

وادعت الصحيفة في مقالها تحت عنوان " قلق بالغ بشأن الأزمة الاقتصادية وتدهور حياة عامة الشعب في كوريا الجنوبية " بأن الأزمة الاقتصادية في كوريا الجنوبية تعمقت وازداد القلق من قطاعات الشعب المختلفة ، حيث أن العديد من العمال يصبحون عاطلين عن العمل جراء إغلاق أو دمج عديد من الشركات بسبب الأزمة الاقتصادية ".

وقالت الصحيفة ، إن كوريا الجنوبية تشهد عددا كبيرا من حالات الانتحار من قبل أصحاب الشركات ذوي المشاريع الخاصة الذين عانوا من الديون وسط الازمة الاقتصادية وتداعياتها .

كما ادعت الصحيفة بأن سكان كوريا الجنوبية على رأسهم العمال مضطرون للنضال ضد الحكومة ، جراء الأزمة الاقتصادية الحادة والمعانات المتزايدة لعامة الشعب في مختلف المجالات.

ويرى المراقبون أن تركيز كوريا الشمالية على تراجع الاقتصاد في كوريا الجنوبية يعود الى محاولة بيونغ يانغ للحد من تطلعات الشماليين للحياة في الشطر الجنوبي، في الجو التصالحي بين الكوريتين.

وقال الأستاذ لي اول-تشول في معهد شؤون الشرق الأقصى " في الجو التصالحي الذي تتم فيه التبادلات في مختلف المجالات بين الكوريتين، تسعى كوريا الشمالية للحد من أوهام وتطلعات مفرطة عن كوريا الجنوبية وسط سكانها ".

وقال الاستاذ ليم " ومن ناحية أخرى، فإن ما نشرته الصحيفة يعكس استياء الشمال غير المباشر من الحكومة الكورية الجنوبية التي لا زالت تؤيد العقوبات الدولية المفروضة على كوريا الشمالية، كأنها تقول " ليس من حق كوريا الجنوبية التي تعاني من التراجع الاقتصادي تقديم نصائح لكوريا الشمالية " .

(انتهى)

peace@yna.co.kr

كلمات رئيسية للقضية
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك