Go to Contents Go to Navigation

وزير الدفاع يتعهد بمحاربة التدخل السياسي والانتهاك الجنسي بالجيش

جميع العناوين 2018.07.04 19:34

سيئول، 4 يوليو (يونهاب)-- تعهد وزير دفاع كوريا الجنوبية سونغ يونغ مو اليوم الأربعاء بالقضاء على ممارسات التدخل السياسي والانتهاك الجنسي بالجيش عقب ظهور سلسلة من الانتهاكات في صفوفه مؤخرا، ما أضعف ثقة الشعب في المؤسسة العسكرية وما يتحلى به أفرادها من مُثل أخلاقية.

ووُجِهت اتهامات لعملاء عسكريين بقيادتي الحرب الإلكترونية والدفاع الأمني بنشر تعليقات سياسية على مواقع التواصل الاجتماعي للتأثير على الرأي العام الداخلي لصالح الحكومتين المحافظتين السابقتين ما يعد خرقا للنظم العسكرية التي تفرض على أفراد الجيش التزام الحياد السياسي.

كما تعرض الجيش أيضا لانتقادات واسعة هذا الأسبوع عقب وضع ضابط بارز بالبحرية رهن "الحجز الاضطراري" لمحاولته التحرش جنسيا بإحدى زميلاته الأدنى رتبة منه وهو تحت تأثير الكحول.

وذكر "سونغ" لدى مخاطتبه اجتماع طارئ لمناقشة الانضباط العسكري ضم كبار مسؤولي الوزارة والجيش: أن "تجاوزات عدة وقعت مؤخرا لم يكن يجدر لها أن تحدث إطلاقا بالجيش" مشيرا إلى أن هذه الممارسات أسفرت عن فقدان الثقة في المؤسسة العسكرية.

وقال "بصفتي وزيرا للدفاع سأبدأ باتخاذ تدابير لضمان منع حدوث أي تدخل غير شرعي من أفراد المؤسسة العسكرية في الشؤون السياسية"، مضيفا أنه سيعمل على إجراء تعديلات تنظيمية ومؤسسية وقانونية في سياق تنفيذ هذه الجهود.

واسترسل الوزير "يتعين علينا جميعا أن نقر بأن منع وقوع ممارسات العنف الجنسي المتجذرة لدى أصحاب النفوذ تمثل مهمة العهد الجديد".

كما دعا أيضا إلى وضع تدابير للحد من وقوع المزيد من الحوادث العسكرية المؤدية إلى التسبب في خسائر بالأرواح من خلال بحث أسباب انتشارها ومعالجتها.

وجاء عقد الاجتماع العسكري الطارئ وسط تصاعد القلق بشأن إمكانية أن يؤدي انبثاق أجواء السلام مع كوريا الشمالية وايقاف التدريبات العسكرية الروتينية المشتركة لسيئول وواشنطن مؤخرا إلى إضعاف جاهزية قوات الجيشين المتحالفين.

وقالت وزارة الدفاع الوطني في تعقيب لها على الاجتماع إن المشاركين أقروا بخطورة تزايد توارد التقارير بشأن حوداث العنف الجسدي والانتحار وحوادث تحطم الطائرات والمركبات العسكرية.

وركز الاجتماع على مناقشة الأسباب المؤدية إلى وقوع حوادث العنف الجنسي والقتل ضمن أفراد الجيش وتدابير منعها.

وتعهد المسؤولون العسكريون باتخاذ تدابير احترازية تتضمن رفع الوعي التثقيفي ضد ممارسات الانتهاك الجنسي ومعاقبة الجناة بشكل صارم، إلى جانب تبني تدابير تُعنى بمنع وقوع جرائم الانتحار في أوساط عناصر الجيش.

ودعت الوزارة كبار مسؤوليها الضباط بتولي المسؤولية الكبرى بشأن جهودها الهادفة إلى إعادة ثقة الشعب في المؤسسة العسكرية.

وضم الاجتماع كل من رئيس الهيئة المشتركة لأركان الجيش الجنرال جونغ كيونغ دو، ورئيس أركان قوات الجيش الجنرال كيم يونغ وو، ورئيس أركان القوات الجوية الجنرال لي وانغ كون، ونائب وزير الدفاع الوطني سوه جو سوك.

(انتهى)

وزير الدفاع يتعهد بمحاربة التدخل السياسي والانتهاك الجنسي بالجيش - 1

muhanad_salman@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك