Go to Contents Go to Navigation

(جديد) (قمة الكوريتين) الكوريتان تنسقان نصوصا لبيان مشترك

قمة بيونغ يانغ 2018.04.27 16:24
(جديد) (قمة الكوريتين) الكوريتان تنسقان نصوصا لبيان مشترك - 1

غو يانغ، 27 أبريل(يونهاب) -- قال المكتب الرئاسي في سيئول اليوم الجمعة إنه من المقرر أن يعلن الرئيس الكوري الجنوبي مون جيه-إن والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ-أون عن نتائج قمتهما، في حال توصل مسؤوليهما على مستوى العمل إلى اتفاق نهائي.

وذكر السكرتير الإعلامي في مكتب الرئاسة يون يونغ-تشان في تنوير عقده اليوم في قرية الهدنة الحدودية بانمونجوم أن الكوريتين اتفقتا على مواصلة المشاورات على مستوى العمل، ومن المتوقع أن يوقع زعيما الكوريتين على بيان مشترك ويعلنان عنه بالاشتراك في حال التوصل إلى اتفاق نهائي.

وأضاف أن الزعيمين أجريا الجلسة الأولى للقاء القمة لمدة 100 دقيقة من 10:15 إلى 11:55 صباح اليوم، وتبادلا فيها وجهات نظرهما بصراحة بشأن إخلاء شبه الجزيرة الكورية من الأسلحة النووية، وإقامة السلام الدائم، وتطوير العلاقات بين الكوريتين.

وبموجب الجدول الزمني للقمة، كان من المقرر أن يتناول الزعيمان وجبة الغداء بشكل منفصل، ويعقب ذلك فترة استراحة في أعقاب الجلسة الأولى للقمة، ثم يلتقيان لغرس شجرة صنوبر والمشي معا ويبدآن الجلسة الثانية لها.

ويرى خبراء أن التوصل إلى الاتفاق النهائي على بيان مشترك يتطلب وقتا طويلا إضافيا، إذ أنه كان من المتوقع غرس شجرة الصنوبر في غضون الساعة 2:00 بعد ظهر اليوم، غير أنه تم تأجيل ذلك لمدة ساعتين ونصف الساعة إلى الساعة 4:30 بعد الظهر.

وأيضا هناك توقعات بأن يتوصل الزعيمان إلى اتفاق في إطار شامل أثناء الجلسة الأولى المنعقدة صباح اليوم.

وبعد انتهاء الجلسة الصباحية للقمة قال الرئيس مون ، " لقد أجريت نقاشا جيدا وافرا، ومن المتوقع أن تكون نتيجة اللقاء هدية جيدة لشعبي الكوريتين وشعوب العالم "، ملمحا بصورة غير مباشرة إلى توصله إلى نتيجة مرضية نسبيا في المحادثات .

ورد على ذلك قال الزعيم كيم " إن البداية اليوم هي مجرد طرف من جبل من الجليد للذين يتطلعون إلى نتيجة كبيرة، غير إنني آمل في أن النتيجة تنال رضائهم حتى ولو كان بقدر ضئيل" .

(جديد) (قمة الكوريتين) الكوريتان تنسقان نصوصا لبيان مشترك - 2

ومن المخطط قيام الزعيمين بغرس شجرة صنوبر مولودة في عام 1953م وهو العام الذي تم عقد اتفاقية الهدنة فيه ، وذلك في طريق مسمى " طريق قطيع الأبقار" في يمين مبنى تي 3 في بانمونجوم. وتمت تسمية هذا الطريق تذكيرا بزيارة مؤسس مجموعة هيونداي الراحل جونغ جو-يونغ الى كوريا الشمالية مع 1001 رأس من الأبقار .

جسر المشاة

ومن ثم، يقوم الرئيسان بالمشي على جسر المشاة الذي تم ترميمه باللون الأزرق الفاتح وهو لون علم كوريا الموحدة، لتخصيص وقت لهما لتوطيد الود بينهما. ويتوقع أن يجريا محادثات منفردة قصيرة بعد عودتهما إلى دار السلام، ثم يوقعان على الاتفاقية للقمة.

ويجري حاليا أعضاء الوفدين من الجانبين وفريقا العمل صياغة مسودة الاتفاقية ، وسبق أن قال إيم جونغ-سوك رئيس سكرتارية الرئيس مون في تنوير صحفي يوم أمس إنه يمكن أن يتم الإعلان عن الاتفاقية في فناء دار السلام أو داخله ، أو الاكتفاء بالتوقيع عليها فقط .

(انتهى)

maha@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك