Go to Contents Go to Navigation

زعيمة الحزب الحاكم تطلب دعم بريطانيا للحفاظ على زخم السلام بشبه الجزيرة الكورية

جميع العناوين 2018.04.11 19:25

سيئول، 11 أبريل (يونهاب)-- طلبت جو مي آيه زعيمة الحزب الديمقراطي -الحاكم- اليوم الأربعاء تعاون بريطانيا للمحافظة على المناخ السلمي القائم حاليا بين الكوريتين خلال اجتماعها مع سايمون سميث السفير البريطاني الجديد بكوريا الجنوبية.

وجاء ذلك خلال زيارة مجاملة قام السفير البريطاني الجديد إلى مقر الحزب، حيث أبدت "جو" اهتماما بالدور الكبير الذي يتوقع أن تلعبه بريطانيا في سياق تسهيل جهود نزع سلاح بيونغ يانغ النووي.

كما عبرت "جو" أيضا عن تقديرها لعرض بريطانيا للإسهام بخبراتها وتقنياتها بمجال تفكيك المفاعلات النووية بشكل آمن في جهود نزع الأسلحة النووية من كوريا الشمالية.

وأوضحت "جو" أيضا أن الرئيس الكوري الليبرالي الراحل كيم ديه جونغ طرح مبادرته المعروفة بسياسة "الشمس المشرقة" التي تعنى بتقارب الكوريتين لأول مرة في محاضرة ألقاها في لندن، وتعد الشمس المشرقة سياسة للتوحيد الوطني في كوريا الجنوبية أساسها التقارب والتعاون بين الكوريتن.

ومن جهته أعرب "سميث" عن دعم بلاده لجهود حكومة سيئول لخلق فرص لتعزيز العملية السلمية في شبه الجزيرة الكورية، وفقا لتصريح صدر عن مكتب "جو".

ومهدت مشاركة بيونغ يانغ في بطولة "بيونغ تشانغ الشتوية 2018م" التي احتضنتها كوريا الجنوبي شهر فبراير الماضي الطريق أمام فتح الحوارات والتبادلات بين الكوريتين بعد قطيعة بينهما دامت لأكثر من عامين.

وأفضى التقارب في مرحلة ما بعد "بيونغ تشانغ" إلى تحسين العلاقات بين سيئول وبيونغ يانغ مع التحضير لعقد مباحثات على مستوى القمة بين الكوريتين في السابع والعشرين من الشهر الحالي، فضلا عن عقد مباحثات قمة غير مسبوقة بين زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في مايو المقبل.

(انتهى)

زعيمة الحزب الحاكم تطلب دعم بريطانيا للحفاظ على زخم السلام بشبه الجزيرة الكورية - 1

muhanad_salman@yna.co.kr

الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك