Go to Contents Go to Navigation

النيابة العامة تتوصل إلى أن الحكومة السابقة قامت بتزوير توقيت إصدار أوامر بإنقاذ سفينة مغمورة

جميع العناوين 2018.03.28 17:23

إصدار تعليمات الرئيسة السابقة بارك بعد تجاوز " زمن حاسم " لإنقاذ الضحايا.

النيابة العامة تتوصل إلى أن الحكومة السابقة قامت بتزوير توقيت إصدار أوامر بإنقاذ سفينة مغمورة - 1

سيئول، 28 مارس(يونهاب) -- توصلت النيابة العامة إلى أن المكتب الرئاسي للحكومة السابقة قام بتزوير توقيت تلقي الرئيسة بارك كون-هيه تقريرا عن وقوع حادثة غرق السفينة سيوال وتوقيت إصدارها تعليمات لإنقاذ ركابها البالغ عددهم أكثر من 400 راكب .

وأتضح أن الموعد الذي أمرت فيه الرئيسة بارك كبير مستشاري الرئاسة للأمن الوطني السابق كيم جانغ-سو ببذل قصارى الجهود لإنقاذهم ليس الساعة 10:15 قبل ظهر يوم الحادثة(16 أبريل 2014م)، بل 10:22(بفارق 20 دقيقة من الموعد الذي ادعت به) ، بعد تجاوز ما يسمى " الوقت الذهبي" لنجاة الضحايا .

كما أتضح أن صديقتها المقربة لها تشوي سون-سيل التي تسببت في إقالة الرئيسة بارك من المنصب ، زارت الرئيسة بارك في ذلك اليوم لمناقشة تدابير لمعالجة الحادثة .

وأحالت النيابة العامة كل من كبير مستشاري الرئاسة للأمن الوطني السابق كيم جانغ -سو ورئيس سكرتارية الرئاسة الأسبق كيم غي -تشون ورئيس مستشاري الأمن الوطني للرئاسة السابق كيم كوان جين إلى محاكمة بتحميلهم مسئولية تغيير المواعيد وتعديل التعليمات الأساسية لإدارة أزمة الدولة.

يشار إلى أن كبير مستشاري الرئاسة الأسبق كيم قام باتصالات هاتفية لمرتين، غير أن بارك لم ترد عليها وكانت وقتها في مسكنها، فاضطر أن يتصل بسكرتيره السابق آن بونغ كون، الذي ذهب إلى مسكن بارك ، حتى تم إجراء الاتصال الهاتفي بين آن وبارك، بعد فوات الأوان لإنقاذ السفينة .

وكانت حكومة الرئيسة بارك السابقة قد ادعت أنها تلقت تقاريرا مكتوبا لـ11 مرة حول مشكلة غرق السفينة ، غير أنها في الواقع تلقت ذلك مرتين بعد الظهر ومساء ذلك اليوم.

وقالت النيابة العامة إن ذلك يدل على أن الحكومة قدمت مستندات مزورة إلى البرلمان لتثبت أنه كانت هناك أوامر من الرئيسة بارك بإنقاذ الضحايا قبل انقضاء الوقت الذهبي " .

(انتهى)

peace@yna.co.kr

كلمات رئيسية للقضية
더보기
기타
المزيد
الصفحة الرئيسية الى الاسفل
ارسال رد فعل
كيف يمكن ان نتطور؟
شكرا على ردك